مقتل وإصابة عدة جنود خلال اشتباكات على حدود أرمينيا وأذربيجان

خريطة تجمع البلدين
خريطة تجمع البلدين

أعلنت وزارتا الدفاع في أذربيجان وأرمينيا، اليوم الاثنين 13 يوليو، سقوط عدد من الجنود بين قتيل وجريح في اشتباكات وقعت على الحدود بين البلدين، في حين يتهم كل طرف منهما الآخر بالتعدي على أراضيه.

وتشهد الجمهوريتان، اللتان كانتا جزءًا من الاتحاد السوفيتي السابق، نزاعًا منذ أمد حول إقليم ناجورنو قرة باغ الذي انشق عن أذربيجان وتقطنه أغلبية أرمينية، رغم أن المواجهات الأخيرة وقعت على بعد 300 كيلومتر من ذلك الجيب الجبلي.

وقالت وزارة الدفاع الأذربيجانية إن أربعة من جنودها قُتلوا وأصيب خمسة آخرون، في حين تحدثت وزارة الدفاع في أرمينيا عن إصابة اثنين من جنودها. وتبادل الطرفان الاتهامات بانتهاك اتفاق لوقف إطلاق النار وإطلاق نيران المدفعية.

وبدأ تبادل إطلاق النيران أمس الأحد واستمر حتى اليوم الاثنين.

ويقع إقليم ناجورنو قرة باغ، وهو جيب جبلي داخل أذربيجان، تحت إدارة سكان منحدرين من أصل أرميني أعلنوا استقلاله خلال صراع بدأ مع انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.

وبالرغم من اتفاق لوقف إطلاق النار جرى إبرامه عام 1994، لا تزال أذربيجان وأرمينيا تتبادلان الاتهامات بشن هجمات حول الإقليم الانفصالي وعلى الحدود بينهما.

 


 

ترشيحاتنا