رئيس جامعة أسيوط يشيد بإجراءات الوقاية ومكافحة العدوى المتاحة للطلاب

الدكتور طارق الجمال رئيس أسيوط
الدكتور طارق الجمال رئيس أسيوط

أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط بإجراءات الوقاية ومكافحة العدوى المتاحة للطلاب الممتحنين بالفرق النهائية بمختلف كليات الجامعة النظرية والعملية، مشيرا إلى إصداره تشديدات صارمة بوضع الحفاظ على صحة وسلامة كافة الممتحنين والمراقبين أولوية قصوى فى أعمال الامتحانات الجارية بمختلف كليات الجامعة والتي انطلقت في 8 يوليو الجاري والممتدة حتى منتصف أغسطس المقبل .

جاء ذلك جولة رئيس الجامعة التفقدية للجان الامتحانات بكليتي التربية النوعية والتربية والتي رافقه فيها الدكتور شحاتة غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والتي بدأت بكلية التربية النوعية حيث استقبلهم خلالها الدكتور وجدي رفعت عميد الكلية والدكتورة أبرار مصطفى وكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب والدكتورة أطياف محمد وكيلة الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتور منتصر القللي رئيس قسم التربية الموسيقية ، ثم أعقبها بتوجيه رئيس جامعة أسيوط ونائبه إلى كلية التربية والتي استقبلهم خلالها الدكتور عادل رسمي عميد الكلية والدكتور خضر مخيمر أبو زيد وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب .

وصرح رئيس الجامعة بأن لجان الامتحانات منعقدة وفق الإجراءات الاحترازية المحددة والتي تشمل عدم تجاوز الطاقة العددية داخل اللجان أكثر من ثلث الطاقة الفعلية لكل لجنة ، مع وضع أرقام الجلوس في أكياس بلاستيكية لمنع انتشار الفيروسات والميكروبات بين الطلاب .

وعن أعمال الكنترولات أشار الدكتور طارق الجمال إلى أن أعمال الكنترولات تشهد تطبيق التصحيح الالكتروني بكافة الكليات ولذلك ضمن خطة الإجراءات الوقائية وللإعلان النتائج في أسبوع على الأكثر عقب انتهاء الامتحانات .

وكشف الدكتور شحاتة غريب إلى اطمئنان إدارة الجامعة إلى التزام الكليات بتطبيق خطة الجامعة والتي تم إعدادها مسبقاً  خلال مرحلة الاستعدادات للامتحانات والتي تم مراعاة فيها التعاون مع إتحاد طلاب الجامعة فى إطلاق المبادرة الطلابية " أحنا معاكم " والتى تشهد مشاركة 100 طالب من مختلف كليات الجامعة وتفعيل الاتحادات الطلابية بمختلف الكليات فى تنظيم وتنفيذ إجراءات مكافحة العدوى والوقاية الشخصية والتي تتضمن قياس درجات الحرارة ـ توزيع الكمامات ، والمطهرات وكذلك بوابات التعقيم على بوابات الحرم الجامعى وبوابات لجان الامتحانات بما يضمن توفير بيئة صحية وآمنة للطلاب والمراقبين داخل اللجان.
 

 


 

ترشيحاتنا