المركزية للشواطئ: عدم التزام المواطنين دفعهم للتوجه للشواطئ في الفجر سبب كارثة الغرق

جمال رشاد رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والمصايف
جمال رشاد رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والمصايف

كشف جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والمصايف، أنه منذ بداية  أزمة  وباء كورونا وتم غلق 61 شاطئ، بالإضافة إلى 43 شاطئا خاصاً، مشيرا إلى أن عدد من المواطنين بدءوا في التوجه إلى الشواطئ النائية التي تمثل في الأساس خطورة، وعلى الرغم من ذلك تم منع الناس من التواجد فيها.

وأضاف، "رشاد" خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج "الحكاية" الذي يذاع على قناة mbc مصر، اليوم الجمعة أنة عدم التزام المواطنين دفعهم للتوجه للشواطئ في الفجر، وهو ما حدث في حادث شاطئ 6 أكتوبر بالعجمي.

وأوضح رئيس الإدارة المركزية للشواطئ والمصايف أن واقعة الغرق بدأت بأحد الأطفال نزل إلى المياه، وعندما بدأ في العوم تعرض للغرق، وحاول أهله وذويه أن ينقذوا فغرق أغلبهم، مشيرا إلى أن الشاطئ المغلق يعني عدم وجود خدمة إنقاذ على الشاطئ، مشيرا إلى أنه بدءا من الغد لن يتم تواجد أشخاص بجميع الشواطئ لمراقبة الأوضاع.
 

 


 

ترشيحاتنا