ياسر رزق يروى للمرة الأولى تحذيرات الفريق العصار في عصر الإخوان؟

 ياسر رزق
ياسر رزق

قال الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم إن دور الفريق محمد العصار كان كبيرا خاصة أنه تولى رئيس هيئة تسليح القوات المسلحة وهو منصب بالغ الاهمية.


وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» الذي يذاع عبر قناة «صدى البلد»، أن الفريق العصار كان له أدوار أخرى لا يعلمها الكثيرون سواء وقت ثورة يناير أو ثورة 30 يونيو المجيدة.


وتابع أنه يحمل العديد من لكواليس بلقاءاته مع الفريق العصار منها أنه تلقى اتصال في مطلع 2013 اتصال من اللواء العصار وقتها لمناقشة ملفات فيما يسمى لقاء 4 + 4 بوجود أعضاء من القوات المسلحة والمفكرين والكتاب وكان يدرك جيدا التحديات والمخاطر التي يواجهها الوطن مع الإخوان وكان يحذر من سياسة قصر الاتحادية في عصر الإخوان لانها كانت ستؤدي لحرب أهلية.


وأشار إلى أنه كان من المفترض أن يقام لقاء آخر للتشاور حول الخروج من الأزمة التي تسبب فيها الإخوان ولكنه أبلغني برفض مرسي والإخوان إقامة اللقاء.


وأوضح أن الفريق العصار يحتاج إلى حلقات وصفحات لأنه ذاخر بالمواقف البطولية فقد ضحى بكل ما يملك من أجل الوطن.


وأردف أن اللقاءات والاتصالات توالت قبل 30 يونيو وأن الفريق العصار كان يتولى التواصل مع الاتحاد الأوروبي وأمريكا وطلبت منه السفيرة الأمريكية ان باترسون تأجيل أي قرارات بعد انتهاء المهلة وأكد لها أنه سينقل ذلك للقيادة العامة وسط رفض للطلب خاصة أن الهدف كاان واضح لمنح الإخوان فرصة.

 
وأكد أن الفريق العصار قال له إن الرئيس السيسي حقق نهضة كبرى للقوات المسلحة وقت توليه وزارة الدفاع.

 


 

ترشيحاتنا