المؤبد وغرامة نصف مليون جنيه لتشكيل عصابي استغل «كورونا» لتوزيع المخدرات

 المستشار خالد الشباسى
المستشار خالد الشباسى

تشكيل عصابى تزعمه 3 مسجلين خطر اثنان منهم صادر بحقهم أحكام غيابيا فى حرق المجمع العلمى، واجه التشكيل صعوبة كبيرة فى توزيع المواد المخدرة على عملائهم الذين استغلوا فيها الصبية الصغار والأحداث ممن ينتمون لهذا للتشكيل بصلة قرابة لترويجها فى الفترة الأخيرة مع تزايد أزمة انتشار وباء كورونا المستجد واتخاذ الدولة الاجراءات الاحترازية المشددة لمنع انتشاره بفرض حظر التجول وكذلك تقييد حركة النقل خلال أوقات معينة، ما دفع هذا التشكيل للتفكير بطريقة مختلفة اتوزيع الهيروين والحشيش فى ظل هذه الأزمة..

فكر التشكيل العصابى طويلا فى كيفية استغللل جائحة كورونا لترويج تجارتهم غير المشروعة من خلال إخفاء المواد المخدرة أسفل عبوات الكمامات وزجاجات الكحول والمطهرات الغير صالحة للاستخدام أيضا ووضع أسماء جمعيات خيرية وهمية على الكراتين التى تحوى تلك العبوات والزجاجات حتى لا يتم الإمساك بهم..

وأثناء مرور إحدى السيارات السوزوكى على إحدى الكمائن بمنطقة المؤسسة تم تفتيش السيارة وتبين وجود 12 كرتونة تحمل اسم جمعية خيرية وهمية بداخلها 80 عبوة كمامات و3 صنادق مواد كحولية مطهرة يوجد أسفل تلك الكراتبن 3 كيلو جرام حشيش مقطعة إلى أجزاء و1283 تذكرة هيرةين و76 ألف و400 جنيه وفرد خرطوش وتم ضبطهم وبالكشف عن السجل الجنائى الخاص بالمتهمين تبين هروبهم من أحكام سابقة بالسجن فى قضايا بلطجة وترويع للامنين فى احداث ثورة يناير وان السيارة التى يستخدموها فى نقل المواد المخدرة مسروقة بأرقام مزيفة..

وبإحالة النيابة العامة المتهمين الثلاثة رائد محمد ومصطفى حسن وإبراهبم عليوة بعد اتخاذ الاجراءات الاحترازية من ارتداء المتهمين الكمامات وتعقيم قاعة محكمة جنايات شبرا برئاسة المستشار خالد الشباسى قضت بمعاقبتهم بالسجن المؤبد وغرامة 500 ألف جنيه عما أسند إليهم مؤكدة فى حيثيات حمها ان المتهمين استغلوا جائحة كورونا وانتشار وبائها واتخذوا منها ستارا بزعم مساعدة المحتاجين والبسطاء مستغلين أوجه الخير لتوزيع تحارتهم غير النشروعة تضليلا وبهتانا ورفض جميع دفوع محامى المتهمين لتصوير الواقعة تصويرا كاملا بما يقطع كل مجال للسك لدى عقيدة المحكمة.
 

 


 

ترشيحاتنا