مساعدات طبية من الصين لجامعة الدول العربية لمكافحة مرض «كوفيد- 19»

مساعدات طبية من الصين للجامعة العربية
مساعدات طبية من الصين للجامعة العربية

تسلمت جامعة الدول العربية، شحنة من المساعدات الطبية لمكافحة مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) قادمة من الحكومة الصينية.

وقام سفير الصين بالقاهرة لياو لي تشيانغ، بتسليم شحنة المساعدات لمسئولي الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

وقال لياو، عقب تسليم شحنة المساعدات، إنه بعد ظهور المرض شاركت الصين الدول العربية المختلفة بخبرات وتكنولوجيا لمكافحة الفيروس التاجي.

وأضاف أن الصين عقدت مؤتمرات بالفيديو لخبراء الصحة مع 21 دولة عربية، وأرسلت فرقا طبية إلى 8 دول عربية، وساعدت الدول العربية في شراء المواد اللازمة لمكافحة الفيروس.

وأوضح أن تعاون الصين والدول العربية معا لمحاربة الوباء تظهر مرة أخرى أنه بغض النظر عن كيفية تغير الوضع الدولي، فإن الصين والدول العربية صديقتين حميمتين على الدوام.

ولفت إلى أن التعاون في مكافحة الوباء بين الصين والدول العربية أدى إلى تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين الجانبين.

ونوه لياو بأن الصين قدمت كميات كبيرة من المواد الطبية للدول العربية منذ اندلاع أزمة فيروس (كوفيد- 19).

وأعرب عن تطلع الصين للعمل مع الدول العربية لتعزيز الثقة السياسية المتبادلة، وتعميق التعاون متبادل المنفعة، وبناء مجتمع مصير مشترك للصين والدول العربية في عصر جديد، ودفع الشراكة الاستراتيجية الصينية العربية إلى مستوى جديد.

من جانبه، أعرب الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير حسام زكي، عن تقديره الكبير للحكومة الصينية لإرسالها هذه المساعدات الطبية.

وقال زكي، إن هذا يعكس عمق التعاون والصداقة بين جامعة الدول العربية والصين، خاصة في ظل الظروف والتحديات الراهنة التي يواجهها العالم.

وتأتي المساعدات في إطار تعزيز التعاون المتبادل بين الجانبين لمكافحة انتشار مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

كما أنها تأتي مواكبة لانعقاد الاجتماع الوزاري التاسع لمنتدى التعاون الصيني - العربي، والذي يعقد غدا الإثنين عبر تقنية الفيديو كونفرانس.
 

 


 

ترشيحاتنا