صديقة نجل ترامب الأكبر تسقط في شباك الكورونا

صديقة نجل ترامب الأكبر
صديقة نجل ترامب الأكبر

أكدت وسائل الإعلام الأمريكية، أن نتيجة عينة صديقة نجل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأكبر، كانت إيجابية بالنسبة لفيروس الكورونا.

في الوقت الذي تشهد فيه الولايات المتحدة ارتفاعًا كبيرًا في حالات الإصابة بفيروس الكورونا، حيث تجاوزت الإصابات 50000 حالة، شهدت 36 ولاية زيادة مقلقة في نسبة الاختبارات التي أكدت على إيجابية للفيروس. وسجلت الولايات المتحدة 51200 حالة جديدة مؤكدة يوم الأربعاء الماضي، وفقًا لإحصاء جامعة جونز هوبكنز. والذي يمثل مضاعفة للإجمالي اليومي خلال الشهر الماضي وأعلى مما شهدته البلاد خلال المرحلة الأكثر فتكًا من الأزمة في أبريل ومايو، كل هذا يدفع العديد من الأوساط الي توجيه انتقادات شديدة لعدم استجابة الرئيس ترامب للأزمة.

ووفق ما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن جويلفويل، سافرت لتكون مع الرئيس ترامب، حيث ألقى خطابًا في داكوتا الجنوبية لكنها لم تحضر الحدث بعد حصولها على نتيجة الاختبار الإيجابية. وقالت الصحيفة إنها لم تكن قريبة من الرئيس في الآونة الأخيرة، وكانت نتائج اختبار دونالد ترامب الابن سلبية.

والمعروف أن كيمبرلي جويلفويل، وهي شخصية تلفزيونية سابقة في قناة فوكس نيوز، وناشطة كبيرة في جمع التبرعات لحملة إعادة انتخاب دونالد ترامب، وتعد كيمبرلي من الشخصيات المقربة في الدائرة المحيطة بالرئيس ترامب وأحدث من أصيب بالفيروس القاتل.

وكان الثنائي جون ترامب، وكمبرلي جيلفويل، قد كشفا عن علاقتهما معا في وقت واحد، حيث نشرا صور رحلة صيد رومانسية في ولاية مونتانا خلال عطلة نهاية الأسبوع وذلك عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام". وذلك بعد انفصاله عن زوجته فانيسا، بعد زيجة استمرت 13 عاما، أنجبا خلالها 5 أطفال.

ترامب الابن البالغ من العمر42 عاما، ارتبط بعلاقة مع جيلفويل صاحبة الـ 51 عاما، منذ مايو 2018عقب انفصاله عن زوجته.

 


 

ترشيحاتنا