فقيه دستوري يكشف كل التفاصيل المتعلقة بانتخابات مجلس الشيوخ

صورة من البرنامج
صورة من البرنامج

قال الدكتور صلاح فوزي الفقيه الدستوري، إن الهيئة الوطنية للانتخابات هي المسئولة عن فتح باب الترشح لمجلس الشيوخ المزمع إنشاؤه إنفاذا للدستور المصري.

وتابع فوزي، في مداخلة هاتفية لبرنامج "مساء القاهرة" المذاع عبر قناة الحدث اليوم، مع الإعلامي خالد العوامي، أن الهيئة الوطنية للانتخابات هي المنوطة أيضا بالإشراف على العملية الانتخابية بالنسبة لمجلس الشيوخ من خلال الإشراف القضائي الكامل والذي سيستمر حتى عام 2024.

وأوضح الفقيه الدستوري، أن مجلس الشيوخ المصري استحدث في التعديلات الدستورية التي أجريت في 2014، وسيشكل من 300 عضو، الثلثين منهم ينتخبوا بالاقتراع المباشر، أما الثلث الأخير فسيتم تعيينه من قبل رئيس الجمهورية، ومن المقرر أن يتم تخصيص 10 من المقاعد للمرأة، إنفاذا للقانون.


وعن نظام الانتخابات، أشار الدكتور صلاح فوزى، أن الانتخابات ستتم بواقع 100 مقعد لنظام المقاعد الفردية، و100 مقعد آخر بنظام القوائم، والتى من المزمع أن تتم بالأغلبية المطلقة بالعملية الانتخابية.


وعن مشكلات الانتخابات فى ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، أن العالم بدأ يتعافى من أزمة كورونا، متابعا: "فى البداية تم تأجيل انتخابات البلدية فى فرنسا، وكذلك تعديل الدستور الروسى، بسبب كورونا، ثم بعد ذلك تمت العملية بنجاح، فى ظل الإجراءات الوقائية المتبعة لمواجهة الفيروس، ومصر ليست بعيدة أو منفصلة عن العالم وقادرة على تنظيم العملية بنجاح".

 

 


 

ترشيحاتنا