[x]

حكايات| حين تبلغ «الثلاثين» .. لا تنسى «البطيخة والديلفري ومرهم العضم»

تعبيرية
تعبيرية

 

إذا كنت مدينا للفنان أحمد السقا بشيء، فهي كلمته الشهيرة في فيلم إبراهيم الأبيض "كنبتك حلوة ياعشري"، كم هو محقًا "الكنبة" أهم اختراع عرفه الرجال، من خلالها يفعل الرجال أهم شيء بعد العودة إلى المنزل حين يفعل "اللاشيء"، حين أقدمت على الزواج تركت لزوجتي حرية اختيار أثاث المنزل تلك مملكتك، فكل شيء بالنسبة لي هو شبيه الآخر، إلا"الركنة" أو "الليفنج" كما يروق لزوجتي تسميتها، أصبحت مهتما بكل التفاصيل جربتهم كلهم، جلست عليهم كلهم، حسبت عدد "الخدديات" أتوسد واحدة أسفل رأسي وواحدة بين ركبتي، وأخرى في حضني وبقيتهم ألقيهم على الأرض لا أعلم لماذا ولكنه من باب فرض السيادة هذه المنطقة لي وحدي، لا يشاركني فيها غير ريموت التلفاز.

 

اقرأ للمحرر أيضا | «زي بابا بالظبط».. حين يرث الأبناء سحر كرة القدم
 

الديلفري .. هو الحل

أكملت عامي الثلاثين، مع بداية زواجي، لم أخطط لذلك لكن هذا ما حدث، بعد أول 10 أيام من الزواج نزلت لكي اشتري بعض الأشياء كالجبن والعصائر، نزلت في الظهيرة لكني صدمت بحقيقة أني تعبت وتعرقت شمس أكتوبر حارقة وكنت قد تزوجت في بداية الصيف، وكل متجر بعيد عن الآخر، عدت بالأشياء ومعها "ضربة شمس أكتبورية" وقلت لزوجتي أطفئيني، تعلمت الدرس لم أكررها ثانية، في المساء وبعد أن أصبح الجو لطيفًا، نزلت في مهمة أخرى جمعت كل أرقام السوبر ماركت، واللحوم، والدجاج، والصيدلية، ومطعم البيتزا، تعلمت أول درس في الزواج، من بلغ الثلاثين فعليه بالدليفري، لا تترك الكنبة مهما حدث.

 

البطيخة ..هذا ما وجدت عليه أبي
حين تبلغ الثلاثين، لن تستغرب نفسك إذا عرجت على "الفكهاني" قبل العودة إلى المنزل، لشراء البطيخة، هذا ما وجدت عليه أبي، هذا ما ستصير عليه، سيصبح كل همك أن تكون البطيخة حلوة المذاق وأنت عند البائع ستتخيل نفسك وانت تخرجها من الثلاجة بعد أن خففت ملابسك، تجلس على الكنبة لتستمتع بها، هكذا يكون الزواج السعيد، في البداية أخفقت في الشراء مرة بعد أخرى، في طفولتي كنت أهدد البائع "ماما بتقولك لو مش حلوة هرجعها" حين كبرت استخدمت نفس الاستراتيجية ولكن اميل إلى البائع كأني أهمس له "متكسفنيش قدام البيت لو مش حلوة هرجعهالك"، ستتصل بأمك وأنت في الشارع لتسألها عن أسعار الخضراوات وكيف تشتري البامية، وتتعرف منها على الأسعار حتى لا تقع فريسة للبائعين.

 

"كلام ماما طلع صح"

لا أذكر عدد المرات التي قامت أمي بإطفاء "المروحة" وأنا نائم، أو كلمتها المعتادة "ضهرك والمروحة"، وإقناعي بعدم شرب الماء المثلج تحت شعار "زورك يا ابني"، بعد بلوغي الثلاثين وثلاث سنوات اخرى، اقتنعت بكل حرف قالته أمي، أصبحت أفعل كل شيء قالت لي بحذافيره طواعية، لحظتها تأكدت أني كبرت، سوف تعرف قيمة "مرهم العضم" ستسخدمه كما تستخدم زوجتك مستحضرات التجميل، ستخصص أحد الأدراج القريبة منك، لتضع دواء القولون، ومسكن للصداع، ولا تنسى "مرهم العضم" هذا لا يعني أنك أصبحت عجوزا ولكن الاحتياط واجب، أضف إلى ذلك أن ستدور في المنزل كالنحلة تطفئ المصابيح، حينها ستتذكر أباك بشكل لا إرادي.

 

اقرأ للمحرر أيضا | «الملك الصغير» .. كيف أحببت محمد منير أكثر من كابتن ماجد؟

 

الكرة بعد الثلاثين 
في عمر العشرين سوف تذهب أنت وأصدقائك للعب كرة القدم، تذهبون كاملين العدد ربما تزيدون فرد واحدا، سوف يتوسل لك أحدهم لكي يلعب بعض دقائق، لا أحد يخرج من الملعب، ربما تود أن تحضر مسدسا لكي يقتلك من أجل أن يلعب قبل أن ينتهي حجز الملعب، هذا عكس الحال تمام بعد بلوغ الثلاين سوف تذهبون أفواجا للعب كرة القدم، سوف تأخذكم الحماسة وبعد 10 دقائق، سوف تتوسل لبعضكم لكي ينزل احدهم مكانك، فواحد يتقيء، وواحد لا يستطيع أن يأخد أنفاسه، وآخر مفترش الأرض مستمع بأضواء الكشافات الساطعة لا يستطيع القيام الأرض، لكن لا تتخلى عن الرياضة مهما كلفك الأمر.

 

via GIPHY

 

عذاب المولات ووجع القدم
حين تخبرك زوجتك أنها تريد الذهاب لأحد المولات لشراء الملابس، سوف تشعر بألم شديد في قدميك وأنت مازلت على "الكنبة"، ربما ذلك الشيء بالنسبة للرجل هو ثاني أسوء عذاب بعد انقطاع الكهرباء وأنت تنتظر مشاهدة فريقك المفضل، ستتمتم بكلمات لا يفههما أحد غيرك، ثم تذهب لاختيار أفضل حذاء سيساعدك على تلك المهمة عادة ستختار بين اثنين لا أكثر، سوف تستسلم لهذا اليوم، يجب أن تتعلم حين تدخل أنت وزوجتك جميع المحال لشراء ملابس لها لم تصنع بعد ولكنها في خيالها فقط، حين تشعر بأنها بدأت تميل لشيء معين امتدحه، امتدحه كثيرًا، حتى تتوكل على الله وتشتري، أما أنت فلا تقلق سوف تشتري لك زوجتك ملابسك وسوف تعجبك بكل تأكيد.

 

عبقرية الإنصات والحديث عن الزيادات
بعد بلوغك نادي الثلاثين، سوف تتجنب كل المناقشات التي لا تنتهي، سوف ينبهر الآخرين بقدرتك على الإنصات، رغم أنك لا تسمعهم، سوف تبتسم ابتسامة بلهاء لتنهي حديث ممل، ولكنك فجأة سوف يجذبك الحديث إذا كان به معلومة أن اللحوم أسعارها أنخفضت، أو أن أحد المحال يقدم تخفيضًا كبيرًا، وسيطربك الحديث عن الزيادة السنوية للراتب، ربما لن تتعصب لفريقك السابق مثل ما كنت سابقًا أو مطربك المفضل، ستبقى نفسك اهتمامتك كما هيء لكن دون شغف، كل ما سوف يشغلك في الحياة كيف تحافظ على ما تبقى من شعر لديك.



ترشيحاتنا