[x]

وزير قطاع الأعمال يوقع مذكرة تفاهم مع الصين لإنتاج السيارات الكهربائية بشركة النصر

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

 

شهد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، توقيع مذكرة تفاهم بين شركة النصر لصناعة السيارات التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية – إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، وشركة "دونج فينج" الصينية الرائدة في مجال صناعة السيارات، وذلك عبر تقنية الفيديوكونفرانس.

ويأتي ذلك، بشأن إنتاج السيارات الكهربائية في شركة النصر للسيارات، بطاقة إنتاجية تصل إلى نحو 25 ألف سيارة سنويا، بحضور محمد حسونة مستشار وزير قطاع الأعمال العام للاستثمار وإعادة الهيكلة، والدكتور مدحت نافع رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية، والمهندس وفاء فايز الرئيس غير التنفيذي لشركة النصر للسيارات، والمهندس هاني الخولي العضو المنتدب لشركة النصر للسيارات، ومن الجانب الصيني  Li shaozhu  رئيس شركة دونج فينج، و You Zhen نائب رئيس الشركة، و  Chen Li المدير العام للشركة، و Li Junzhi مدير الصادرات والواردات بالشركة.

وأعرب وزير قطاع الأعمال، عن ترحيبه بالتعاون مع الجانب الصيني في ضوء العلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين، موضحا أن المشروع يعد بمثابة انطلاقة لصناعة السيارات الكهربائية في مصر وبوابة لإدخال هذه التكنولوجيا في شمال أفريقيا، ويأتي في إطار مشروع إحياء شركة النصر للسيارات والمتوقفة منذ صدور قرار تصفيتها عام 2009، وإنتاج السيارات الكهربائية على خطوط الشركة تحت العلامة التجارية العريقة "النصر".
 
ووجه وزير قطاع الأعمال، إدارة شركة النصر بإنهاء كافة الدراسات وخطط العمل التفصيلية بالتنسيق مع إدارة شركة دونج فينج قبل نهاية صيف 2020، وذلك لاستهداف بدء الإنتاج قبل نهاية 2021.

وأكد وزير قطاع الأعمال، أن توقيع مذكرة التفاهم هو نتاج مجهود مشترك وجولات من المفاوضات استمرت على مدار الـ9 أشهر الماضية، والتي تأخرت نتيجة أزمة وباء كورونا خاصة أن مصانع شركة دونج فينج تقع في مدينة ووهان الصينية.

وكان  الوزير، قد أجرى زيارة إلى الصين في سبتمبر 2019 حيث التقى وزير الصناعة الصيني وكبرى مصنعي السيارات في الصين، وقام بزيارة مصانع شركة دونج فينج، كما تم استقبال وفد من الشركة الصينية في القاهرة نوفمبر 2019، حيث تم إجراء عدة لقاءات مع السيد الوزير وزيارة مصنع شركة النصر للسيارات، حيث تمت موافاتهم بالبيانات والمعلومات والرد على الاستفسارات.

وأوضح أنه يعقب توقيع مذكرة التفاهم استكمال الدراسات الفنية الخاصة بنوع السيارة الكهربائية التي سيتم إنتاجها في مصر، حيث كان قد تم الاتفاق على إنتاج أحدث الطرازات التي تنتجها شركة دونج فينج والتي تتناسب مع السوق المصري وحققت نجاحا كبيرا في الصين خلال السنوات الماضية وهي "E 70"، وذلك في ضوء الدراسة التي أجريت في هذا الشأن، كما تم الاتفاق على اختبار عدد محدود من السيارات من هذا الطراز في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأشار وزير قطاع الأعمال، إلى أنه تمت دراسة التجربة الصينية في صناعة السيارات الكهربائية، وتم التواصل مع عدد من الجهات الحكومية المعنية بشأن الإعداد لمشروع إنتاج السيارات الكهربائية، حيث تم وضع حزمة من المحفزات الخاصة بالسيارات الكهربائية من بينها دعم بقيمة 50 ألف جنيه لأول 100 ألف مشتري وفقا لضوابط محددة، والتنسيق مع وزارتي الكهرباء والتنمية المحلية لإنشاء 3 آلاف محطة شحن سريع على مدار 3 سنوات، ومشروع لإحلال التاكسي الأبيض بسيارات كهربائية أسوة بمشروع إحلال التاكسي الأبيض في عام 2008.

من جانبه، رحب رئيس الشركة الصينية بالتعاون مع مصر في هذا المشروع، مؤكدا أن شركته تمتلك الريادة وأحدث التكنولوجيا في صناعة السيارات الكهربائية، مشيرًا إلى أن المشروع يحقق مصلحة الطرفين.

وعلى نطاق آخر، أشار  الوزير إلى أنه في إطار مشروع إحياء شركة النصر للسيارات تم توقيع مذكرة تفاهم قبل أيام بين الشركة القابضة للصناعات المعدنية وشركة بروتون الماليزية لإنتاج نحو 20 ألف سيارة في عنبرين من عنابر شركة النصر للسيارات، بهدف الوصول للطاقة القصوى للشركة بإنتاج حوالي 45 ألف سيارة سواء كهربائية أو تقليدية.



ترشيحاتنا