[x]

عبد الواحد النبوي: لم يكتب أحد التاريخ مثلما كتب المقريزي عن الدولة المملوكية

الدكتور عبد الواحد النبوي
الدكتور عبد الواحد النبوي

 


قال الدكتور عبد الواحد النبوى، وزير الثقافة الأسبق، وأستاذ التاريخ بجامعة الأزهر، إن المؤرخ تقى الدين المقريزى كان تلميذا لابن خلدون، وكانت ثقافته متنوعة إذا زار العديد من البلدان، كما كانت لديه مكتبة ثرية وضخمة.

وقال "النبوى" فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية قصواء الخلالى فى برنامج "المساء مع قصواء" المذاع عبر قناة "TeN" الفضائية، أن المقريزى ألف نحو 200 مجلد ضخم فى العلوم والفقه والتاريخ، ولكن هواه كان كتابة التاريخ، مشيرا إلى أنه انتمى إلى المدرسة السببية وليس القدرية، إذ كان يحلل اسباب الأحداث التاريخية الكبرى.

وأوضح الدكتور عبد الواحد النبوى، أن المقريزى كانت لديه نزعة صوفية، كانت سببا فى كتابته عن آل البيت، وهو ما جعل البعض يتهمه بالتشييع.

وواصل "النبوى" أنه لا يوجد أحد كتب تاريخ الدولة المملوكية مثلما كتب المقريزى، إذ وصف تاريخ تلك الحقبة بشكل دقيق، لافتا إلى أن المقريزى رفض المناصب، وكان زاهدا فى بيته رغم ثروته الضخمة.
 



ترشيحاتنا