[x]
-->

القوى العاملة: إبعاد المقيم المخالف للإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الوقائية بالسعودية

محمد سعفان
محمد سعفان

 

تلقى محمد سعفان، وزير القوى العاملة، تقريرا مهما من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية المصرية بجدة بالمملكة العربية السعودية  في إطار متابعته على مدار الساعة يوميا مع مكاتب التمثيل بالخارج أحوال العمالة المصرية في دول العمل، من خلال غرفة العمليات المنشأة بهذه المكاتب للرد على أي استفسارات، وتقديم الدعم والمساعدة لهم في أي وقت، خاصة في تلك الفترة الحرجة بعد انتشار فيروس "كورونا"، لحفظ حقوق العمالة المصرية بدولة العمل، والتي قد تتأثر من بعض الإجراءات التي تتخذها بعض الدول في هذا الخصوص.


وأوضح  هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة،  أن التقرير أكد أن المخالف للإجراءات الإحترازية لفيروس كورونا من المقيمين بالمملكة العربية السعودية  سوف يتم إبعاده ومنع دخوله نهائيا إليها بعد تنفيذ العقوبة الموقعة في حقه.


وأشار التقرير الذي تلقاه الوزير من المستشار العمالي بجدة وليد عبد الرزاق أحمد، أكد أن الجهات المختصة بالمملكة حددت عقوبة تعمد مخالفة الإجراءات الاحترازية وتدابير "البروتوكولات" الوقائية" المتمثلة في ( عدم استخدام الكمامة الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم ، وعدم الإلتزام بمساقات التباعد الاجتماعي ، ورفض قياس درجة الحرارة عند دخول مقرات القطاعيين العام الخاص ، فضلا عن عدم الالتزام بالإجراءات المعتمدة عند ارتفاع درجة الحرارة عن 38 درجة مئوية ).


وذلك في الحالات المنصوص عليها في تلك الإجراءات والتدابير و"البروتوكولات" في المرة الأولي 1000 ريال على المنشأة والمسئول وتضاعف العقوبة في حال التكرار.


أما فيما إذا كان المخالف من المقيمين في المملكة يتم إبعاده ومنع دخوله نهائيا إليها بعد تنفيذ العقوبة الموقعة في حقه.


 


ترشيحاتنا