[x]

نائب رئيس البنك الأهلي: استمرار الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا

نائب رئيس البنك الأهلي
نائب رئيس البنك الأهلي

أكد يحيى ابو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، استمرار كافة الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، للحفاظ على صحة الموظفين والعملاء.

وأشار يحيى ابو الفتوح، إلي أنه تم تخفيض عدد العاملين بالفروع، وأن حجم العمالة الفترة الحالية بالفروع يتراوح من 50 إلي 60% كحد أقصى، مؤكدا وجود عدة إدارات تعمل من المنزل، حفاظا على التباعد الاجتماعي.

وقال نائب رئيس البنك الأهلي المصري، أنه يتم عمل مسحات كورونا والإجراءات الطبية اللازمة لكافة الزملاء المصابين أو المشكوك في إصابتهم، بجانب المخالطين لهم، فضلا عن التواصل السريع مع الجهات الصحية المختصة حفاظا على صحة رأسمال البنك البشري.


وأضاف أن الإقفال المالى للقوائم المالية للعام المالى الجديد للبنك الأهلى المصري، وبنك مصر، سيكون فى شهر ديسمبر بدلا من شهر يونيو، لتتماشي مع قانون البنك المركزى الجديد الذي سيتم اعتماده قريبا.

وأوضح يحيى ابو الفتوح، أن واجبنا التيسير على العملاء مع مراعاة عدم التخلى عن الاشتراطات الأساسية، موضحا أن محفظة قروض التجزئة المصرفية بالبنك الأهلي تجاوزت ال 100 مليار جنيه، ومحفظة القروض الصغيرة والمتوسطة تجاوزت 70 مليار جنيه، كما بلغت قيمة محفظة الودائع، أكثر من 1.5 تريليون جنيه.

وأشار نائب رئيس البنك الأهلي المصري، خلال تصريحات له على الصفحة الرسمية لاتحاد بنوك مصر على فيسبوك، إلي أنه سيتم إحلال soft token  بدلا من hard token، خلال شهرين أو 3 أشهر من الان وسيتم توافر مجموعة خدمات متميزة أخرى لتسهيل التعامل من خلال الأهلى نت والفون كاش.

وقال يحيى ابو الفتوح، إنه سيتم زيادة عدد العاملين بالCall center وسيتم العمل من 4 مواقع مختلفة للتسهيل على العملاء، مشيرا إلي أنه يتم العمل داخل البنك الأهلي كفريق عمل واحد وأنه يتم التواصل مع كافة البنوك للعمل على نجاح القروض المشتركة.

وأضاف نائب رئيس البنك الأهلي، أن إدارة البنك تعمل على تنفيذ الخطة التسويقية لها، وأنت من المقرر  افتتاح من 40 إلي 50 فرع سنويا محليا، مشيرا إلي أنه لدى البنك فروع ومكاتب تمثيل فى العديد من دول العالم، بالإضافة إلي الاستمرار فى التوسع فى الخدمات الالكترونية والتكنولوجية.


 

 

ترشيحاتنا