[x]

استشاري تجميل يوضح مميزات شفط الدهون بطريقة «الليبوماتي»

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أوضح الدكتور محمد عماد الدين استشاري جراحات التجميل وتنسيق القوام، الفرق بين شفط الدهون بالطريقة التقليدية، وشفط الدهون بطريقة الليبوماتيك، مؤكدا أن أهم الفروقات تكمن في كيفية إزالة الدهون من الجسم حيث يتم حرق الدهون في عملية شفط الدهون باستخدام الموجات فوق الصوتية، ولكن في حال الليبوماتيك لا يتم حرق الدهون بل يتم تدمير الدهون من خلال الحركات الاهتزازية لأنبوب الكانيولا، وبالتالي يتم تفريغ الدهون من تحت الجلد بصورة موحدة وطبيعية.

 

وأضاف الدكتور محمد عماد، أنه في حال شفط الدهون باستخدام طريقة الليبوماتيك فإنه من الممكن أن يتم استخدام الدهون مرة أخرى لإعادة حقنها في مناطق بالجسم التي تعاني من النحافة، بينما في حال شفط الدهون التقليدي لا يتم استخدام الدهون مرة أخرى بسبب تلف الأنسجة الدهنية، كما أن فترة النقاهة في عملية ليبوماتيك هي أقل بكثير بالمقارنة مع الطرق الأخرى لشفط الدهون، حيث تستغرق فترة النقاهة من يومين إلى ثلاثة أيام فقط مع الاعتناء بالجسم لمدة شهر.

 

وأشار الدكتور محمد عماد، إلى أن جهاز النحت ليبوماتيك يعمل على حماية ثلاثة مصادر مهمة في الجسم وهم الشرايين والأعصاب والعضلات، حيث يتم إدخال أنبوب كانيولا، وبحركة اهتزازية 600 مرة في الدقيقة يتم تدمير الخلايا الدهنية، ثم يتم تصريفها إلى خارج الجسم وبعد ذلك يتم إخراج الكانيولا من الجسم، بعد أن قضت على الدهون وحفزت من إنتاج الكولاجين في منطقة العملية.


 

 

ترشيحاتنا