[x]

نشأت الديهي: وزارة الصحة تتعرض لأضخم حملة شائعات وتشكيك في التاريخ‎

نشأت الديهي
نشأت الديهي

 

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن وزيرة الصحة قامت بجولة تفقدية بعدد من المستشفيات اليوم، وتحدث عن أن هناك قوافل علاج متنقلة لنقل برتوكول علاج فيروس كورونا للحالات البسيطة والمخالطين.


وأضاف "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم السبت، أن كل ما خلى برتوكول علاج فيروس كورونا، وبرتوكولات العلاج المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي دجل غير طبي، ومحاولات تهدف لإشاعة جو من اللا يقين داخل المجتمع المصري.


وتابع، أن وزيرة الصحة ناشدت المتعافين من فيروس كورونا، بالتوجه لأقرب مكان تبرع بالدم للتبرع بالبلازما لعلاج المصابين بفيروس كورونا، والتي ثبت فاعليته في علاج 30 شخص في مصر، مناشدًا كل من تعافوا بالتبرع بالبلازما لإنقاذ أصحاب الحالات الخطرة.


وأكد "الديهي"، أن وزارة الصحة تتعرض لأضخم حملة شائعات في تاريخ المنظومة الصحية، وتتعرض لمحاولات مستميتة ومكلفة ينفق عليها مليارات لإحداث حالة من الشك والتشكيك في المنظومة الصحية والطبية وإرباك المشهد الصحي في عموم مصر، مستنكرًا إصدار بيانات "مضروبة عبر الـ "فيس بوك" تحت شعار وزارة الصحة بالتحذير من برتوكول علاج وزارة الصحة، وأخر لبيان حول أعداد مبالغ فيها للإصابات.

 

واستنكر الإعلامي نشأت الديهي، الهجوم على الدولة المصرية بسبب زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا في مصر، قائلًا: "الضرب في الدولة جامد قوي".


وأضاف "الديهي"،  أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس الحكومة، منذ اللحظة الاولى لظهور فيروس كورونا يحذروا المواطنين من الاستهانة بفيروس كورونا.


وتابع، أننا كنا نراهن على وعي المواطن وخسرنا الرهان، معقبًا: "المواطن خذلنا بتصرفات وسلوكيات مستفزة وجاي النهاردة مرعوب وخايف، ماحنا قولنا من الاول".


وأذاع "الديهي"، عدد من التصريحات للرئيس السيسي، ورئيس الوزراء، ووزيرة الصحة، تستعرض التأكيد على وعي المصريين لمواجهة فيروس كورونا، والتأكيد ان الإجراءات الوقائية هدفها الحفاظ على صحة المصريين.


كما عرض فيديوهات ببعض الممارسات الخاطئة للمواطنين في ظل أزمة كورونا، تمثلت في المظاهرات التي خرجت بالإسكندرية لمواجهة كورونا تحت هتافات "الله اكبر"، وزحام المواطنين في العتبة والأسواق لشراء ملابس العيد، معقبًا: "هو ده وعي المواطن".

 


 


ترشيحاتنا