[x]

مجلس الوزراء يرد على تداول منشور يزعم عدم إطلاق تطبيق «صحة مصر»

مجلس الوزراء
مجلس الوزراء

 

نفى المركز الاعلامي لمجلس الوزراء، ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي من منشور يزعم عدم إطلاق وزارة الصحة المصرية للتطبيق الإلكتروني المسمى "صحة مصر" للتواصل مع المواطنين لمواجهة فيروس كورونا، ويحذر المواطنين من تسجيل البيانات على هذا التطبيق.

 وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُوكدةً أن التطبيق المذكور قد أعلنت عنه وزارة الصحة تحت مسمى "صحة مصر"، ومُشددة على أن جميع بيانات المسجلين على التطبيق مشفرة ومؤمنة بواسطة الجهات المختصة بالدولة وينطبق عليها شروط حماية الخصوصية، مُوضحةً أن تطبيق "صحة مصر" يستهدف التوعية والإرشاد للوقاية من فيروس كورونا المستجد، وفقاً لأحدث المعلومات والبيانات المعتمدة من منظمة الصحة العالمية، كما يتيح إمكانية التواصل مع فريق طبي معتمد لمتابعة الأعراض للحالات المشتبه بإصابتها وكيفية التعامل معها  في حالة العزل المنزلي، ويوفر أيضاً خريطة بأقرب المستشفيات المخصصة للكشف عن كورونا، مُحذرةً المواطنين من الدخول علي أي تطبيقات أخرى تحمل نفس الاسم قد تستهدف استغلال بياناتهم الشخصية. 


كما يقوم تطبيق "صحة مصر" بتقديم عدد من الخدمات للمواطنين، والتي تتمثل في الإجابة عن الأسئلة الشائعة المتعلقة بمرض كورونا، واستقبال البلاغات عن النفس والغير عند حدوث شك بالإصابة بمرض كورونا وسوف تقوم غرفة العمليات باستلام بيانات المريض والتواصل معه، فضلاً عن توفير عناوين وأرقام تليفونات أقرب المستشفيات المنوطة بالكشف والتشخيص لمرض كورونا، كما يقدم التطبيق أيضاً تنبيهاً عند الدخول في مناطق تحتوي على نسب إصابة عالية أو حجر صحي لمرض كورونا، مع توفير إرشادات عن الاحتياطات الواجب اتباعها داخل هذه المناطق، وكذلك توفير  إجراءات العزل المنزلي، بالإضافة إلى توفيره إرشادات الوقاية للمخالطين داخل المنزل أثناء فترات العزل المنزلي، والمتابعة اليومية للحالة أثناء فترة العزل، هذا بجانب الإعلام عن آخر المستجدات والإحصائيات اليومية لأعداد المصابين وحالات الشفاء.


 


ترشيحاتنا