[x]
-->

كرة القدم تكسر أجواء «كورونا» خلال العيد في السويس

السويس
السويس

 

التزام أبناء السويس بقرار الحكومة بمنع إقامة صلاة العيد في الأماكن المفتوحة وأفنية المساجد، للحد من التجمعات والوقاية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد- 19".


وسيطر السكون على المساحات المفتوحة وأفنية المساجد، في السويس صباح أمس لا سيما ساحة مسجد علي بن أبي طالب أكبر ساحات حي فيصل والتي يتجمع فيها سكان مدينتي السلام 1 و2، وأهالي الضواحي السكنية بسبب موقعها على طريق السويس – القاهرة، ومساحتها الواسعة التي تستوعب أعداد كبيرة من المصلين، فضلا عن توافر أماكن لتوقف السيارات.


وشهدت الساحات تواجد عناصر شرطية استهدفت صرف أي تجمعات للمواطنين، تخالف قرارات بمنع إقامة صلاة العيد، والتي استهدفت مواجهة الفيروس والحد من انتشاره.


وبالرغم من عدم إقامة الصلاة خارج المنازل، إلا أن بعض الأسر لم تتخل عن عاداتها في الخروج في وقت مبكر صباح أول أيام عيد الفطر، لشراء بعض الحلوى والمسليات من محال البقالة والسوبر ماركت، كوسيلة للترفيه عن الأطفال.


بينما حرص عدد من الشباب على لعب مباراة كرة القدم في وقت مبكر صباح أول أيام العيد، في المنطقة الخضراء المتاخمة لطريق السويس - القاهرة، للترويح عن أنفسهم في ظل الأجواء التي فرضها فيروس كورونا.

وحرصت بعض الأسر على متابعة شروق الشمس في الهواء الطلق، خلال سيرهم بالمنطقة الخضراء المتاخمة لطريق السويس – القاهرة، والممتدة على مسار ضواحي حي فيصل، مع مراعاة التباعد الاجتماعي بين الأسر.


 


ترشيحاتنا