عدلي حسين يكشف تحقيقات قضية الهجوم على الفنية العسكرية

المستشار عدلي حسين
المستشار عدلي حسين

 

قال المستشار عدلي حسين، رئيس محكمة استئناف القاهرة الأسبق، إن قضيتي الفنية العسكرية والتكفير والهجرة، في السبعينيات، من أكبر وأول القضايا التي حقق فيهما، مشيرا إلى أن هدف عملية الفنية العسكرية هو القبض على الرئيس السادات والوزراء في اجتماع بالاتحاد الاشتراكي (مقر الحزب الوطني فيما بعد قبل هدمه الآن).

وأضاف المستشار عدلي حسين، خلال لقائه في برنامج رأي عام، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، على قناة TeN، مساء الجمعة، أنه حقق مع صالح سرية زعيم التنظيم ومخطط الأحداث، وأعضاء آخرين في التنظيم، مشيرا إلى أن سرية كان قادما بدافع الانتقام من عملية "15 مايو" وكان شديد التطرف"، وهدفه هو القضاء على السادات.

وتابع، أنه تم الحكم عليهم بالإعدام إلا أن الرئيس السادات عفي عن طلال الأنصاري، وتم تخفيف الحكم من الإعدام إلى المؤبد بناء على تقريره الذي أكد أن طلال ساعدهم في التحقيقات والأدلة من خلال الاعترافات.

يشار إلى أن المستشار عدلي حسين هو محافظ القليوبية الأسبق، شخصية قانونية، سياسية، تنفيذية، إدارية، يتمتع برؤية سياسية قانونية ثاقبة.
 


ترشيحاتنا