صلح بين نادي فروسية الجزيرة ومركز شباب الجزيرة بعد خلافات 40 عاما

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

أنهى مركز شباب الجزيرة ونادي الفروسية بالجزيرة صراع ترسيم الحدود الخاص بهما بعد صراع استمر لمدة 40 عاما بعد التزام الطرفين بما أقرته وزارة الشباب والرياضة. 

 

تم إبرام برتوكول تعاون والتزام بين مركز الشباب الجزيرة ونادي الفروسية بالجزيرة أقدم نادي فروسية في الوطن العربي بترسيم حدود من قبل وزارة الشباب والرياضة تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي بحضور رامى اسكندر رئيس نادى الفروسية والدكتور أبو بكر هاشم نائب رئيس النادى والدكتور ماجد شوقي عضو مجلس إدارة النادي والسفير محمود طلعت أحد أعضاء النادي البارزين.

 

ومن جانب مركز شباب الجزيرة سمير أبو المعاطي مدير مركز شباب الجزيرة  والمستشار القانونى للمركز .

 

حضر الاجتماع قيادات الوزارة الدكتور رمزى هندى و الدكتور محمد دياب المستشار القانونى للوزير والدكتور أشرف البجرمى وكيل أول الوزارة مدير مدرية الشباب والرياضة بالقاهرة.


تم الاتفاق بين ممثلى الهيئتين بالتوقيع على بروتوكول ينهى جميع النزاعات القضائية بين الهيئتين وترسيم الحدود التى قررها السيد الوزير  بين الهيئتين  ليتم انتهاء واحد من أقدم الصراعات بين الهيئات الرياضية في مصر.
 


ترشيحاتنا