نماذج مشرفة| د.شيماء تركت أطفالها وأسرتها من أجل علاج مصابي كورونا بقها

دكتورة شيماء
دكتورة شيماء

تطوعت للعمل في مستشفى قها للحجر الصحي، بمحافظة القليوبية، مع الفريق الطبي الرابع وتركت أولادها وأسرتها وتوكلت على ربها مدركة حجم المسئولية وأهمية دور المنظومة الطبية كحائط صد للدفاع عن الوطن وصحته وأمنه الاجتماعي.

تعتبر دكتورة شيماء توفيق مدرس مساعد الأمراض الصدرية بمستشفى بنها الجامعي، وصاحبة التخصص الدقيق والدور الأهم في منظومة العزل ومتابعة تحسن الحالات، تقوم بعملها كطبيب أمراض صدرية وتتابع وتعالج اي مضاعفاتالي جانب متابعة الاشعات والمقطعيات للحالات، ثم اكتشفنا دور إضافي لها كطبيب ومعالج نفسي للحالات بلباقتها وطول بالها وحسن استماعها وخلق حالة من الود والبهجة مع المريض.

كان مدير المستشفي الدكتور مسعد شاهين، أكد أن جميع الحالات الموجودة بها مستقرة، مشيرا إلى أن المتعافين التى تقرر خروجهم، تم عمل لهم مسحتين على مدار يومين متتاليين أثبتت سلبية العينات وتعافيهم.

يذكر أن تم رش وتعقيم محيط مستشفى قها المركزي وجميع المداخل والمخارج التابعة للمستشفى، كما تقوم الوحدة المحلية لمدينه قها بتنفيذ الجدول الزمني الذي تم تحديده بالتنسيق مع إدارة الطب البيطري وذلك بعد توفير المواد المطهرة والكلور من مديرية الطب البيطري بالقليوبية بالإضافة إلى المشاركه المجتمعية من أهالي المدينة لرش كافة شوارع المدينة والمنشآت الحيوية والحكومية وجميع القطاعات التابعة لمدينة قها.