Advertisements

أسواق آسيا تقتفي آثر نظيرتها الأمريكية وتتراجع وسط بيانات اقتصادية ضعيفة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

تراجعت الأسهم الآسيوية في ختام تعاملات اليوم الخميس بعد بيانات اقتصادية أظهرت تراجع التوظيف في أستراليا.


وأغلق مؤشر "نيكي" التداولات منخفضا بنسبة 1.7% إلى 19914 نقطة، كما تراجع المؤشر الأوسع نطاقا "توبكس" 1.9% عند 1446 نقطة.. وفي كوريا الجنوبية، تراجع مؤشر "كوسبي" 0.8% ليغلق عند 1924 نقطة.


واقتفت الأسهم اليابانية أثر نظيرتها الأمريكية التي هبطت أمس بعدما حذر رئيس الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" من النمو الاقتصادي الضعيف.


ويستعد المسؤولون في اليابان للإعلان عن رفع حالة الطواريء في بعض المقاطعات في الدولة، مع تراجع وتيرة انتشار فيروس "كورونا" في بعض المناطق.


وأغلقت الأسهم الصينية على انخفاض، مع تراجع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.96% إلى حوالي 2870.34 نقطة في حين انخفض مؤشر شنتشن المركب بنسبة 0.941% إلى حوالي 1805.70.. وانخفض مؤشر هانج سنج في هونج كونج بنسبة 1.43%.


وفقد سهم شركة التكنولوجيا الصينية "تينسنت" في هونج كونج معظم مكاسبه، بعد أن شهد السهم في وقت سابق أعلى مستوى له منذ أكثر من عامين بعد أن أعلنت الشركة عن أرباحها في الربع الأول والتي فاقت التوقعات، إذ نمت إيرادات الألعاب عبر الإنترنت بنسبة 31% على أساس سنوي لتصل إلى 37.3 مليار يوان. بلغ إجمالي إيرادات ألعاب الهواتف الذكية 34.7 مليار يوان للربع الأول. 


وفي أستراليا، أغلق مؤشر "ستاندرد آند بورز 200" منخفضا بنسبة 1.72% عند 5328 نقطة.


وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، انخفضت العمالة في أستراليا بمقدار 592 ألفا و300 شخص في أبريل الماضي مقارنة بشهر مارس الماضي، وفقا للبيانات الصادرة عن مكتب الإحصاءات الاسترالي اليوم الخميس.


وتراجع مؤشر "إم إس سي أي آسيا" العام بنسبة 1.31% في ختام تعاملات اليوم.

Advertisements

 

 

 


Advertisements