حكايات| وداعًا للتذوق والشم.. كورونا يهدد «أعز ما نملك»

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

 

مع الأيام أصبح فيروس كورونا لا يبقي طفلا أو عجوزًا إلا ونال منه، وإن نجا صغير أو كبير كان عليه أن يضحي بأحد أهم أعضاء جسده.
 

الآن يُعتقد أن الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالفيروس التاجي كورونا «كوفيد 19»، وأصبح لا يهاجم المرض الرئتين فحسب، بل الكلى والقلب والأعصاب أيضًا.
 

حاكم نيويورك أندرو كومو كشف عن بيانات مزعجة، نقلتها صحيفة نيويورك تايمز، وقال إن ثلاثة أطفال ماتوا وأصيب 73 آخرون بأمراض خطيرة، والأعراض ترتبط ارتباطا وثيقا بفيروس كورونا.

 

للأسف لم تظهر على هؤلاء الأطفال الأعراض المعروفة بالفعل مثل ضيق التنفس، وبدلاً من ذلك، غالبًا ما يكون لديهم التهاب في الأوعية الدموية، مما قد يسبب مشاكل خطيرة في القلب، والأعراض الجديدة التي تظهر تشبه الصدمة السامة أو مرض كاواساكي، بحسب الصحيفة.

 

بشكل مأساوي، كان الأطفال الذين خسروا المعركة مع المرض في سن مبكرة للغاية، اثنان منهم في سن المدرسة الابتدائية، والثالث مراهق، حيث يؤكد مفوض الصحة في نيويورك، د.هوارد زوكر، إن الأطفال من ثلاث مقاطعات مختلفة وليس لديهم مشاكل صحية أساسية معروفة، فيما حذر مسؤولو الصحة من تعرض الأطفال لفيروس كورونا.

 

من بين أعراض COVID-19 غير المألوفة كانت الحمى الطويلة، وسرعة ضربات القلب، والطفح الجلدي، وآلام البطن الحادة.

 

وهنا يتخوف الدكتور ديفيد ريتش من أن الحالات التي عالجها بدأت تعاني من مشاكل في الجهاز الهضمي وتطورت إلى انخفاض شديد في ضغط الدم وزيادة ضغط الدم في بعض الحالات، أدت إلى فشل القلب.
 

دكتور رايش في حديثه لصحيفة واشنطن بوست، قال: "لم يكن أحد يتوقع مرضًا لا يناسب نمط الالتهاب الرئوي وأمراض الجهاز التنفسي، كنا جميعًا نعتقد أن هذا مرض يقتل كبار السن، وليس الأطفال".
 

وأصبح الأطفال معرضين بشدة لـ COVID-19، وتم الكشف عن المزيد من البيانات المؤلمة، في البداية، كان يعتقد أن الفيروس يدمر الرئتين، ولكن يبدو الآن أنه يهاجم القلب من خلال إضعاف عضلاته وتعطيل إيقاعه، كما أصبح المرض يهاجم الكليتين بشكل سيء للغاية.

 

وتعاني بعض المستشفيات الأمريكية من نقص في أجهزة غسيل الكلى، وقد يصبح الجهاز العصبي أيضًا غير قادر على الدفاع عن نفسه ضد الفيروس، لأنه يدمر حواس الذوق والرائحة، ويصل أحيانًا إلى الدماغ.


يقول الدكتور مانديب ميهرا في كلية الطب بجامعة هارفارد: «إن كورونا يبدأ كفيروس تنفسي ويقتل كفيروس قلبي وعائي».


ترشيحاتنا