بدون تردد

كل التقدير والاحترام

محمد بركات
محمد بركات

 

فى كل يوم يجب علينا ألا تشغلنا الأحداث والوقائع الجارية، ولا التطورات المتسارعة فى شتى شئون وشجون الحياة، عن تقديم الشكر الكبير والتحية الخالصة والواجبة، لكل أطباء مصر وطواقم الرعاية والخدمة الصحية وجميع العاملين فى المستشفيات، على ما يقومون به من جهد عظيم فى رعاية المصابين والمرضى والمشتبه فى إصابتهم بالوباء المنتشر حاليا.
هؤلاء الأبناء والأخوة يستحقون منا كل التقدير والاحترام والعرفان أيضا، لما يؤدونه من جهد إنسانى وواجب وطني، خلال رعايتهم لأبناء وطنهم وأهلهم المصابين والمرضي، فى ظل الظروف الجارية حاليا.
وحقهم علينا يستوجب أن ننقل إليهم وبصدق شديد فى كل يوم، إمتناننا الكبير وتقديرنا البالغ لما يقومون به من خدمة وطنية عظيمة لوطنهم وأهلهم، فى مواجهة الحرب الشرسة التى نخوضها الآن ضد الوباء الذى اجتاح العالم كله، ومصر جزء منه ودولة من دوله، وراح ينشر الفزع والرعب والألم والموت فى كل مكان.
وحقهم علينا أيضا يتطلب منا جميعا أن نرسخ فى وجدانهم ثقتنا الكاملة بهم، وفى قدرتهم على تأدية رسالتهم الإنسانية وواجبهم الأخلاقى والدينى والمهنى على أكمل وجه تجاه إخوانهم وأهلهم المصابين والمرضى والمشتبه فى إصابتهم.
وعلينا فى ذات الوقت أن ننقل إلى هؤلاء الأبناء، من الأطباء وأفراد وأطقم الرعاية الصحية من الممرضين والمساعدين والمعاونين لهم، إعجابنا وتقدرينا البالغ لشجاعتهم فى حربهم المقدسة ضد فيروس الكورونا المستجد، انطلاقا من إيماننا وإدراكنا أنهم عدتنا وعتادنا وجنودنا البواسل فى هذه الحرب الشرسة.