رئيس اتحاد الجاليات المصرية بأوروبا: مصر أبهرت العالم للمرة الثانية بشحنة المساعدات لإيطاليا

الدكتور إبراهيم يونس رئيس اتحاد الجاليات المصرية بالاتحاد الأوروبي
الدكتور إبراهيم يونس رئيس اتحاد الجاليات المصرية بالاتحاد الأوروبي

 

قال الدكتور إبراهيم يونس، رئيس اتحاد الجاليات المصرية بالاتحاد الأوروبي، إن مصر للمرة الثانية على التوالي تبهر العالم أجمع، وخاصة الاتحاد الأوروبي على وجه الخصوص، وذلك بتضامنها مع الدولة الإيطالية في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد الذي أصبح يفتك بالدول والعالم.

 

وأضاف «يونس» في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، للتعليق على إرسال مصر شحنة مساعدات لإيطاليا: «أن الشعب الإيطالي البحر متوسطي يعشق الشعب المصري ويقدر ويحب كل ما هو مصري، وهو والأقرب إلى ثقافتنا وعلاقاتنا المشتركة والقوية عبر آلاف السنين».

 

ولفت رئيس اتحاد الجاليات المصرية بالاتحاد الأوروبي، إلى أن تلك المساعدات التي رافقتها الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان هي زيارة في الوقت تمتنع فيه بعض الدول الأوروبية عن تقديم المساعدة للدول المتضررة جراء الفيروس كورونا القاتل.

 

ووصلت الى إيطاليا، اليوم السبت، الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، في زيارة رسمية تحمل خلالها رسالة تضامن من الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتعازي الى الحكومة والشعب الإيطالية في وفاة ضحايا فيروس كورونا.


واستقبل وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، حيث عقدا مؤتمرا صحفيا أمام باب الطائرة حاملة المساعدات المصرية، رحب فيها بوزيرة الصحة وتوجه بالشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي وإلى الحكومة المصرية،  معربا عن سعادة الحكومة الإيطالية بالمواقف المصرية الإنسانية والعلاقات المتميزة.

 

ونشر وزير الخارجية الإيطالي، يوجي دي مايو، بثاً مباشراً على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، لوصول الطائرة المصرية المحملة بمساعدات طبية لإيطاليا، للوقوف إلى جانبها في الأزمة التي عصفت بها جراء انتشار وباء كورونا المستجد.

 

وفي بث مباشر أخر ظهر دي مايو وهو يتحدث لوزير الصحة المصرية، د.هالة زايد، التي اصطحبته لالتقاط صورة تذكارية تاريخية أمام الطائرة بعد وصولها إلى إيطاليا.

 

و وجه دي مايو حديث إلى د.هالة زايد باللغة الإنجليزية قائلاً :" أشكركم جزيلاً على تضامنكم معنا"، ومن جانبها قالت زايد :"نحن سعداء بالوقوف إلى جانبكم والتضامن معكم في هذه الأزمة".

 

وجاء في الفيديو المساعدات التي أرسلتها مصر إلى إيطاليا ومكتوب عليها باللغتين العربية والإيطالية :"من الشعب المصري إلى الشعب الإيطالي".


ترشيحاتنا