أسبانيا تستعين بمشرحة جديدة لضحايا الكورونا في مدريد

مشرحة جديدة لضحايا الكورونا بمدريد
مشرحة جديدة لضحايا الكورونا بمدريد

 

استعدت الحكومة الأسبانية بمشرحة ثانية في العاصمة مدريد؛ لاستقبال جثث ضحايا كورونا خلال الأيام المقبلة، بعد أن تم تكييف المبنى الدائري، المعروف باسم الدونات، بعد عدة أيام من العمل على مدار الساعة .

جاء افتتاح المشرحة الثانية بعد أن تجاوزت الأعداد المسموح بها من جثث ضحايا فيروس الكورونا في المشرحة الأولى والتي أعدتها قوات الجيش مع الشرطة المدنية، حيث تم تشغيل 230 غرفة تبريد موزعة على ثلاثة طوابق مع تركيب الآلات الجديدة من معدات التبريد.

وقالت مصادر من وزارة العدل "هذا إجراء استثنائي ومؤقت لتسهيل عمل خدمات الجنازة وتخفيف آلام عائلات الضحايا ويبلغ عرض كل غرفة 90 سنتيمتر متر وارتفاع 70سنتيمتر.


وحتى الآن سيتم نقل المتوفين إلى هذه المرافق من قبل وحدة الطوارئ العسكرية (UME) وإدارة الإطفاء في مدريد ، التي تدعم خدمات الجنازة.

يذكر أن المشرحة الأولى التي تم تجهيزها كانت بقصر الجليد الذي كان ساحة لرياضة التزلج علي الجليد و إقامة الفعاليات الدولية ليتم تحويله إلي مشرحة لتستوعب أعداد ضحايا فيروس الكورونا.
 


ترشيحاتنا