«القوى العاملة» تكشف حقيقة ترحيل العمالة الوافدة بالسعودية بسبب كورونا

السعودية
السعودية

 

أكد هيثم سعد الدين، المستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة والمتحدث الرسمي باسمها، أنه لا صحة للأخبار المتداولة بشأن قيام المملكة العربية السعودية بترحيل جميع العمالة الوافدة لديها بسبب انتشار فيروس كورونا.

 

وأضاف "سعد الدين"، في تصريحات صحفية، أنه تم التواصل مع المستشار العمالي التابع لوزارة القوى العاملة بالرياض، والذي نفى المعلومات المتداولة عن اعتزام السعودية ترحيل العمالة الأجنبية لديها ما عدا العاملين بالقطاع الطبي.

 

يشار إلى أنه تداول أنباء عن قيام الإدارة العامة للجوازات التابعة لوزارة الداخلية السعودية بامكانية إرجاع العمالة الأجنبية بالبلاد من جميع الجنسيات في إطار التخفيف عن المملكة مع انتشار كورونا على أن تتحمل المملكة جميع المصروفات والنفقات الخاصة بالسفر، مع استثناء العمالة بالقطاع الطبي من الأطباء والممرضين، وهو ما نفته وزارة القوى العاملة مساء اليوم الثلاثاء.

 

وأشار المستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، إلى أن خادم الحرمين الشريفين، قرر صباح اليوم تحمل المملكة علاج المقيمين بالسعودية والمشتبه بإصابتهم بكورونا من المخالفين لأنظمة العمل والإقامة وأمن الحدود في إطار الأمن الصحي للملكة.


ترشيحاتنا