رسميا.. الأمير هاري وزوجته ميغان يودعان حياة الملوك

الأمير هاري وزوجته
الأمير هاري وزوجته

 

نشر الأمير هاري وزوجته الأمريكية ميغان رسالتهما الأخيرة بوصفهما عضوين عاملين في العائلة الملكية البريطانية قبل الشروع رسميا في القيام بأدوار جديدة بعيدا عن حياة الملوك.

وقال الزوجان في رسالتهما الأخيرة إلى ما يربو على 11 مليون متابع لحسابهما على "انستغرام" "في حين أنك قد لا ترانا هنا، سيستمر العمل"؛ وفقا لوكالة "رويترز".

وأضافا "نتطلع إلى إعادة التواصل معكم قريبا. لقد كنتم رائعين! وإلى أن نلتقي، اعتنوا بأنفسكم وببعضكم البعض".
وقال بيان صادر عن مكتبهما إن الزوجين سيركزان الآن وفي الأشهر القليلة المقبلة على أسرتهما، بينما "يطوران منظمتهما المستقبلية غير الربحية".

وأضاف البيان "يفضل دوق ودوقة ساسكس أن يظل التركيز خلال الأسابيع والأشهر التالية على الاستجابة العالمية لفيروس كورونا".

وصدم الأمير هاري وميغان الملكة إليزابيث وباقي أفراد الأسرة في يناير/ كانون الثاني بإعلان اعتزامها التخلي عن مهامهما الملكية. واتفقت الملكة (93 عاما) معهما لاحقا على أن يشقا طريقهما بأنفسهما بدءا من شهر أبريل.

View this post on Instagram

As we can all feel, the world at this moment seems extraordinarily fragile. Yet we are confident that every human being has the potential and opportunity to make a difference—as seen now across the globe, in our families, our communities and those on the front line—together we can lift each other up to realise the fullness of that promise. What’s most important right now is the health and wellbeing of everyone across the globe and finding solutions for the many issues that have presented themselves as a result of this pandemic. As we all find the part we are to play in this global shift and changing of habits, we are focusing this new chapter to understand how we can best contribute. While you may not see us here, the work continues. Thank you to this community - for the support, the inspiration and the shared commitment to the good in the world. We look forward to reconnecting with you soon. You’ve been great! Until then, please take good care of yourselves, and of one another. Harry and Meghan

A post shared by The Duke and Duchess of Sussex (@sussexroyal) on


ترشيحاتنا