الجامعة العربية تدعو إلى فضح السياسات العنصرية والانتهاكات الإسرائيلية‎

جامعة الدول العربية
جامعة الدول العربية

 

دعت جامعة الدول العربية، الأحد 29 مارس، الهيئات والمنظمات الدولية المعنية، للقيام بواجباتها في فضح السياسات العنصرية وإدانة الممارسات والانتهاكات الاسرائيلية لأبسط الحقوق الفلسطينية والتصدي لهذه الممارسات الإسرائيلية، طبقًا لقواعد القانون الدولي وما اقرته المواثيق والشرائع الدولية.

وجددت الجامعة العربية، في بيان أصدره قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة اليوم الأحد، بمناسبة الذكرى الـ44 ليوم الأرض، اعتزازها بصمود الشعب الفلسطيني ونضاله وتضحياته، مؤكدةً دعمها المطلق لهذا النضال الباسل لاستعادة الحقوق الوطنية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكدت الجامعة العربية أيضًا دعمها ووقوفها إلى جانب أبناء الشعب الفلسطيني في الأرض الفلسطينية المحتلة وداخل أراضي 48، معربة عن تقديرها لنضالهم دفاعًا عن وجودهم وحقوقهم وأرضهم وهويتهم.

وقال البيان: "تستغل سلطات الاحتلال انشغال وتركيز العالم في التصدي لفيروس كورونا، لمواصلة تنفيذ مخططاتها في الاستيلاء على الأرض وتهويدها والتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني، بما فيها تلك التي تمليها المبادئ الانسانية وقواعد القانون الدولي في ظل انتشار الوباء، خاصة تجاه أبناء شعبنا في القدس المعزولة بالجدار والاستيطان وسياسة الإهمال المتعمدة، وقطاع غزة المحاصر بآلة الحرب، إلى جانب معاناة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال".

وأضاف البيان أن "هذه الذكرى شكلت واحدة من محطات النضال الوطني الفلسطيني في أراضي 1948 دفاعًا عن الوجود والحقوق عن الأرض والهوية".
 


ترشيحاتنا