الأمم المتحدة تحذر من «الوصفات» المزعومة بعلاج «كورونا»

 شرب الماء
شرب الماء

 

حذرت الأمم المتحدة من الانسياق وراء شائعات متعلقة بعلاج فيروس «كورونا»، وذلك من خلال تغريدة على حسابها في موقع «تويتر»، ولعل أشهرها هو شرب الماء أو المشروبات الساخنة كل 15 دقيقة، للقضاء على الفيروس.

 

وانتشر مؤخرا على العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الوصفات الطبيعية التي تعالج فيروس كورونا أو تقي منه قدر الإمكان.

 

وقالت صحيفة "جارديان" البريطانية إن من بين الوصفات المزعومة لعلاج كورونا، شرب عصير الليمون والماء الساخن وشراب التوت وتناول شرائح البصل.

 

وذكر مركز مكافحة الكراهية الرقمية "CCDH"، أنه يجب تجنب مثل هذه الوصفات وعدم الرد عليها أو إعادة نشرها، لأن ذلك سيساهم في انتشارها بشكل أكبر، مشددا على ضرورة التبليغ بهذه المنشورات ليتم حذفها.

 

وحسب ما جاء بسكاي نيوز، فقد دفع مئات الأشخاص في إيران حياتهم ثمن اعتقادهم بأن شرب الكحول الصناعية يمكن أن يؤدي إلى تعافيهم من الإصابة بـ"كوفيد 19".

 

ووفق وسائل إعلام إيرانية، فقد مات أكثر من 300 شخص في البلاد وأصيب أكثر من 1000 آخرين، بعدما تناولوا الميثانول، أو ما يطلق عليه أيضا "الخمر المغشوش"، وهو كحول عديم اللون قابل للمزج مع المياه لكنه أخف منها، وقابل للاشتعال.

 

والميثانول مادة شديدىة السمية، قد تكفي عدة جرعات منها إلى تلف دائم في العصب البصري والجهاز العصبي المركزي، والقيء، وآلام البطن الحادة، وانعدام التوازن، والتعرض الكثيف لهذه المادة، يؤدي للإصابة بالعمى الكامل، فيما قد تصل مضاعفاته إلى الوفاة.


ترشيحاتنا