الكاراتيه المصري يدعم «خليك في بيتك» بـ3 قرارات بينها 1000 جنيه سُلفة

الدكتور محمد الدهراوي، رئيس الاتحاد المصري للكاراتيه
الدكتور محمد الدهراوي، رئيس الاتحاد المصري للكاراتيه

أكد الدكتور محمد الدهراوي، رئيس الاتحاد المصري للكاراتيه ونائب رئيس الاتحاد العربي، دعمه الكامل للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا، والتي جاء من بينها وقف النشاط الرياضي حتى 15 أبريل المقبل للعام الجاري؛ بما يفيد في تقليل التجمعات في الأندية ومراكز الشباب والأكاديميات الرياضية، منوهًا بأن هذا ليس معناه توقف الرياضة، فعلى الجميع ممارسة التمارين الرياضية في المنزل لتحسين الصحة العامة، فالغرض من هذا القرار مساعدة الدولة في استكمال إجراءاتها الاحترازية للحد من انتشار الفيروس. 

 وأضاف «الدهراوي» في بيان له اليوم الخميس، أن مجلس إدارة الاتحاد المصري للكاراتيه يبحث سُبل دعم ومساندة أبنائه من المدربين والحكام والمختبرين والإداريين والوقوف معهم لتخطي الأزمة الراهنة -فيروس كورونا- لما لحق بهم من أضرار مادية بعد توقف النشاط الرياضي، مشيرًا إلى أنه بناءً عليه جارِ اتخاذ الإجراءات القانونية لثلاثة قرارات، أولها عقد جمعية عمومية غير عادية في نهاية شهر مايو ٢٠٢٠م، لإقرار نسبة من دخل القيد أو الاختبارات لدعم صندوق التكافل والزمالة.

وتابع: وثانيها مخاطبة الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة فورًا للموافقة على صرف مبلغ ألف جنيه  من خزينة الاتحاد كسُلفة للمدرب غير المؤمن عليه بالتأمينات الاجتماعية والمُسدد لاشتراك الاتحاد لموسم ٢٠١٩ /٢٠٢٠ تُسدد عقب زوال الغمة من دخله بالاختبارات على أن تقوم الفروع باتخاذ الإجراءات اللازمة للصرف تسهيلاً على الزملاء بالمحافظات، وثالثًا تكليف الكابتن أحمد رضوان رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد بسرعة اتخاذ إجراءات تفعيل الصندوق مع البنك وهيئة الرقابة على التأمين مع تضمينه مشروع رعاية صحية للعضو وأسرته.

وقال رئيس الاتحاد المصري للكاراتيه، إن مصلحة مصر وسلامة أبنائها فوق كل شيء وأكبر من أي أضرار أو خسائر مادية يتعرض لها اتحاد الكاراتيه أو أبناؤه، فعندما يتعلق الأمر بمصر نبذل كل المساعي ويجب أن تتضافر الجهود دون تكاسل أو تهاون، منبهًا على أنه سيتم عمل حملات توعية عبر مجموعات الواتس آب وصفحة الفيسبوك لمواجهة فيروس كورونا والحد من تلك الشائعات المتعلقة به، للحفاظ على سلامة أعضاء الكاراتيه والمدربين والحكام والمختبرين والإداريين ومن ثم المصريين عامة.

 وأوضح أن الاتحاد اتخذ تلك القرارت لتخفيف الضرر عن أعضاء رياضة الكاراتيه الذي لحق بهم جراء مكافحة كورونا، امتثالاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بعدما أصدر مجموعة قرارات للتخفيف عن المواطنين بسبب مكافحة كورونا.

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قد أصدر قرارًا باستمرار تعليق الأنشطة الرياضية لمدة 15 يوماً أخرى ، والتي تبدأت اعتباراً من الأحد 29 مارس ، لتمتد حتى 15 إبريل المقبل، وفي إطار استجابة الاتحاد المصرى للكاراتيه لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة، أعلن تعليق نشاط لعبة الكاراتيه بالأندية ومراكز الشباب والأكاديميات الخاصة وتأجيل جميع البطولات والمسابقات المحلية لجميع الأعمار السنية، لمدة أسبوعين.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا