فلسطين تؤكد خلوها من "كورونا" وتوصي بعدم السفر للخارج

وزارة الصحة الفلسطينيه
وزارة الصحة الفلسطينيه

أوصت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم الخميس مواطنيها بعدم السفر إلى الخارج ، إلا للحالات الضرورية ، تجنبا للإصابة بفيروس كوفيد 19- كورونا المستجد ، مؤكدة خلو فلسطين من هذا الفيروس حتى تاريخ اليوم.
وأوضحت الوزارة - في بيان صحفي أوردته وكالة الانباء الفلسطينية - أنها توصي بتجنب السفر لحضور مؤتمرات واجتماعات دولية ، إضافة إلى الامتناع عن عقد مؤتمرات دولية في فلسطين ، في الوقت الحالي.
وأشارت في تقريرها حول فيروس كوفيد 19- كورونا المستجد ، إلى أنه لم يتم تشخيص أي حالة إصابة بالفيروس في فلسطين ، فيما تم إجراء 100 فحص لعينات مشتبه بإصابتها بالفيروس في مختبر الصحة العامة المركزي منذ تاريخ 20 يناير المنصرم ،  وكانت جميعها سلبية (أي أنها غير مصابة بالفيروس).
وتابعت أن الطواقم الطبية أجرت الفحص التأكيدي الثاني للمواطنين المحجور عليهم والذين كانوا قد قدموا من الصين وعددهم 5 أشخاص وكانت نتائج فحوصاتهم سلبية ، حيث غادروا الحجر وعادوا إلى منازلهم.
وبينت أن عدد الحالات المؤكدة بالإصابة بالفيروس عالميا بلغت 81109 حالات منها 2918 حالة سجلت خارج الصين في 37 دولة ، وبلغ عدد الوفيات 2781 وفاة في الصين ، و43 خارج الصين ، وذلك استنادا إلى التقرير الصادر عن منظمة الصحة العالمية حتى نهاية يوم أمس الأربعاء.
وشددت الوزارة على أن الممنوعين من دخول فلسطين هم السياح والزوار القادمون من الدول والمناطق التالية : الصين ، وهونغ كونغ ، وكوريا الجنوبية، ومكاو، وسنغافورة، والعراق، وإيران، وسوريا، ولبنان، وإيطاليا.
وتابعت أن الحجر الصحي سيطبق على المواطنين الفلسطينيين والزائرين القادمين من الدول والمناطق ألتالية ألصين وكوريا ألجنوبية وماليزيا واليابان ومكاو، وسنغافورة وتايوان، وتايلاند، وهونغ كونغ، وإيران، وسوريا، ولبنان، والفلبين، والعراق، وإيطاليا، حيث يجب أن يخضعوا للحجر الصحي لمدة (14 يوما) بدءا من آخر يوم أقاموا فيه في هذه الدول والمناطق.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا