لهذا السبب.. رئيس جامعة السادات يهاجم هيئة المجتمعات العمرانية

 احمد بيومى رئيس جامعة مدينة السادات
احمد بيومى رئيس جامعة مدينة السادات

كشف د. احمد بيومى رئيس جامعة مدينة السادات، وجود حالة من الاستياء البالغ لعدم تعاون هيئة المجتمعات العمرانية، مع الجامعة، وعدم توفير مبانى ومنشآت بهدف التوسع فى تدشين عدد جديد من الكليات التى تنوى الجامعة إنشائها قريبا والتى يتطلبها سوق العمل بمجتمع مدينة السادات.

وأضاف د. بيومى، فى تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم» أن فى مقدمة الكليات المزمع إقامتها، كليات التمريض، والخدمة الاجتماعية، والطب، قائلًا: "إن المدينة يوجد بها مبانى ومنشآت.. تنعق بداخلها البوم والغربان ولاتجد من يستخدمها وتحولت إلى مايشبه الخرابات لعدم جدوى تفعيلها من قبل مسؤلى هيئة المجتمعات العمرانية".

وقال رئيس جامعة مدينة السادات: "تقدمت  بأكثر من طلب للاستفادة من تلك المنشآت المهملة واستخدامها لأغراض تعليمية، ممايساهم بشكل كبير فى سد العجز الشديد فى العديد من التخصصات العلمية، وحتى الآن لم نتلقى أى رد".

وانتقد حالة التجاهل التى يبديها المسؤلين بوزارة الإسكان حيال مطالب جامعة مدينة السادات والتى أسفرت مؤخرا عن مأساة حقيقية بتوقف العمل نهائيا بمشروع تدشين أول مستشفى جامعى يقدم الخدمات الطبية والعلاجية لأهالى قرى ومركز السادات، لاسيما أنن جميع حالات الإصابات وحوادث الطرق التى تشهدها السادات يتم تحويلها إلى مستشفى شبين الكوم الجامعى والتعليمى مايساهم فى تفاقم الأزمة وضعف الرعاية الصحية للمواطنين.
 

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا