«أنا موجود».. مبادرة للحد من التسرب من مدارس أسوان

المبادرة الشبابية
المبادرة الشبابية

اختتمت المبادرة الشبابية «أنا موجود» التابعة لبرنامج تنمية أبناء الصعيد بوزارة الشباب والرياضة، فعاليات أنشطتها التي تستهدف الحد من المتسربين تعليميا في طلاب مدارس الفصل الواحد بمركز دراو في محافظة أسوان .

وقالت منال كريك، مسئولة المبادرة وحاصلة علي ليسانس آداب، إن المبادرة تهدف إلى علاج صعوبات التعلم التي تواجه طلاب عدد من مدارس الفصل الواحد في مركز دراو مما يؤدي إلى عدم تسربهم من التعليم وذلك من خلال حل المشكلات التي تواجههم في مختلف المجالات التعليمية والأخلاقية والبيئية والصحية والرياضية .

وبلغ إجمالي عدد المستفيدين من هذه المبادرة  200 شخص من الطلاب وأولياء أمورهم وذلك علي مدار الثلاثة أشهر الماضية.

وأضافت أن المبادرة تضمنت العديد من الأنشطة منها تنظيم محاضرة توعية لأولياء أمور الطلاب لتعريفهم بصعوبات التعلم وأنواعها وطرق تشخيصها وعلاجها، علاوة علي تنظيم يوم ترفيهي للأطفال يتضمن ممارسة ألعاب سيكولوجية توضح صعوبات التعلم بشكل غير مباشر ، وأيضا وضع حلول للمشاكل التي تواجه الطلاب داخل مدارس الفصل الواحد واكتشاف مواهبهم المختلفة في الرسم والتمثيل والشعر والغناء.

وأشارت "كريك" إلي تعلم الطلاب لبعض الحرف اليدوية خلال المبادرة مثل كيفية صناعة الإكسسوارات البسيطة مثل الأساور والسلاسل ، وصناعة المنتجات من مخلفات النخيل ، والتعرف علي كيفية الاستفادة من الملابس القديمة وإعادة تدويرها لكي تستخدم في صناعة حافظة النقود والمقلمة وتزيين سلة القمامة في المنزل .
    
وأوضحت أنه جاري افتتاح فصل لمحو أمية عدد من أمهات طلاب مدارس الفصل الواحد في مركز شباب الشطب بمركز دراو بعد أن اكتشفنا خلال المبادرة أن معظم أمهات الطلاب غير متعلمات .
 

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا