تداعيات سقوط الأمطار| الحكومة: التعامل مع 284 شكوى أغلبها في القاهرة

أمطار على القاهرة
أمطار على القاهرة

استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريراً من منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، تضمن متابعة لما تم تسجيله ورصده من شكاوى وبلاغات من المواطنين تتعلق بتداعيات وأثار الأمطار الغزيرة التي سقطت على بعض المناطق في عدد من المحافظات.

يأتي ذلك تفاعلاً مع ما شهدته البلاد خلال الأيام القليلة الماضية من تقلبات وعدم استقرار فى حالة الطقس، ومتابعة لما قامت به الجهات المعنية من تعامل سريع مع مثل هذه الأحداث.

وفي مستهل التقرير، أشار الدكتور طارق الرفاعي، مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، إلى أنه تنفيذاً لتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بأهمية فتح المزيد من قنوات التواصل مع المواطنين، لتلقي ورصد أي شكاوى تتعلق بتداعيات التقلبات في حالة الطقس، فقد تم التنسيق مع مختلف الجهات المعنية للتعامل السريع مع الشكاوى التي ترد من المواطنين تتعلق بمثل هذه الأحداث، سعياً للتخفيف من آثار تلك التداعيات، موضحاً أن المنظومة استقبلت ورصدت 284 شكوى خلال الفترة من 24 - 26 فبراير الجاري، حيث استقبلت المنظومة عدد 119 شكوى خلال يوم الاثنين 24 فبراير، و150 شكوى على مدار يوم الثلاثاء 25 فبراير، و15 شكوى فقط خلال يوم الأربعاء 26 فبراير.

وأوضح الدكتور طارق الرفاعي أن الشكاوى التى تلقتها المنظومة جاءت من 12 محافظة، تركزت اغلبها فى محافظة القاهرة، تلتها محافظة القليوبية، ثم محافظة الجيزة، فمحافظات الشرقية، والسويس، والمنوفية، والغربية، وبنى سويف، والدقهلية، والبحيرة، وبورسعيد، وأخيراً محافظة الإسماعيلية، وكان النصيب الأكبر من تلك الشكاوى يتمثل في التضرر من ارتفاع منسوب المياه ببعض الطرق والشوارع وانسدادات أو طفح فى بالوعات الصرف، يليها التضرر من انقطاع أوضعف مياه الشرب بعدد 103 شكاوى وتركز اغلبها في القاهرة الجديدة نتيجة الإجراءات الاحترازية لتخفيف الضغوط على شبكة الصرف الصحى، هذا بالاضافة إلى شكاوى وبلاغات تتعلق بالكهرباء سواء الإبلاغ عن انقطاع أو أعطال أو الإشارة لتخوفات من بعض أعمدة الإنارة المائلة أو الكابلات أو كبائن ومحولات الكهرباء المكشوفة، والتي قد تتسبب في خطورة على حياة المواطن، فضلاً عن شكاوى التضرر من الاختناقات المرورية الناتجة عن سقوط الأمطار.

وأشار مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة إلى أنه تم دراسة وفحص الشكاوى الواردة إلى المنظومة، وتوجيهها لجهات الاختصاص، وفقا لطبيعة كل منها، هذا إلى جانب التنسيق مع الوزارات والمحافظات المعنية لسرعة التعامل معها، موضحاً أنه تم توجيه 147 شكوى إلى وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، و40 شكوى لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، كما استقبلت محافظة القاهرة عدد 33 شكوى، ومحافظة الجيزة 15 شكوى، هذا إلى جانب شكاوى تخص عددا من المحافظات الاخرى.

وأشار التقرير إلى أن منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة قامت بمتابعة الإجراءات المتخذة تجاه تلك الشكاوى واتخاذ الإجراءات المناسبة وجهود الجهات المعنية لإزالة أسبابها، ومن ذلك قيام وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، على الفور بالتعامل مع الشكاوى المتعلقة بالمدن الجديدة، وخاصة القاهرة الجديدة والشروق والمرتبطة بنزح وتصريف تجمعات مياه الأمطار من الشوارع محل الشكوى أوإعادة ضخ مياه الشرب وصيانة بعض أعمدة الإنارة أو الكهرباء للمنازل، كما قامت الوزارة ممثلة فى الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى وفروعها بجميع المحافظات بالتعاون مع المحافظات المتضررة بالتعامل مع الشكاوى الواردة من المواطنين، وذلك من خلال سحب المياه من الشوارع أو فتح بلاعات الصرف وإعادة المياه في عدد من المناطق المتضررة، وذلك وفقا للمستجدات على ارض الواقع.

ونوه التقرير إلى سرعة اتخاذ أجهزة وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة الإجراءات اللازمة لإزالة أسباب شكاوى المواطنين والتي بلغت 40 شكوى، والتي تمثلت فى إعادة التيار الكهربى لبعض العقارات التي تضررت من مياه الأمطار، مما أدى لانقطاع الكهرباء عنها في بعض المناطق، وشكاوى وبلاغات المواطنين الأخرى.

كما قامت أجهزة المحافظات المعنية بالتعامل مع الشكاوى الموجهة لها طبقا لاختصاصاتها تحت إشراف المحافظين وقيادات ورؤساء الأجهزة والهيئات المختصة بالمواقع الأكثر تضرراً أو محل الشكوى.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا