المفوض لدول حوض النيل السابق: مبارك سيظل علامة مضيئة في تاريخ مصر الحديث

الدكتور صديق عفيفي الوزير السابق المفوض لدول حوض النيل
الدكتور صديق عفيفي الوزير السابق المفوض لدول حوض النيل

نعى الدكتور صديق عفيفي، الوزير السابق المفوض لدول حوض النيل، الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك الذي وافته المنية، أمس الثلاثاء، بعد صراع طويل من المرض عن عمر يناهز 92 عامًا، قائلًا إن التاريخ سيقف كثيرًا عند أحد رجالات مصر الأوفياء، وأبطالها العظماء، موضحًا أن الرئيس الأسبق حسني مبارك سيظل علامة مضيئة في تاريخ مصر الحديث، وبطولاتها المجيدة.

وقال "عفيفي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "آخر النهار"، المذاع عبر فضائية "النهار"، مساء اليوم الأربعاء، أن ما شاهدناه اليوم خلال تشييع جثمان الرئيس الأسبق مبارك يؤكد أن مصر دولة عظيمة تحترم تاريخها وقادتها، ويعكس الحضارة المصرية ورمزية القوات المسلحة، موضحًا أن التاريخ سيشيد بعظمة مصر وشعبها بعد المظهر الحضاري الذي ظهر في جنازة الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وأوضح أن مصر فقدت زعيمًا حكيمًا، وقائدًا شجاعًا، والذي أثبتت كافة الظروف والأحداث التي مرت على الدولة المصرية مدى قدرته على المواجهة والنجاح، مشيرًا إلى أن أننا بوفاة الرئيس الأسبق مبارك فأننا فقدنا واحدًا من أبطال مصر في القوات المسلحة وحرب أكتوبر، وأحد أبطال مصر في الوطنية والاحترام، موضحًا أن مشاعر المصريين بأكملها تمتلئ بالحزن على وفاة الرئيس الأسبق مبارك.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا