تخفيضات على تذاكر مناطق الآثار المفتوحة بـ3 محافظات خلال يوليو وأغسطس

صيف في الصعيد
صيف في الصعيد

قرر مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار، في اجتماعه مساء أمس، برئاسة الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، أن يشمل شهر يونيو نسبة التخفيض التي أقرها المجلس من قبل على أسعار تذاكر الأجانب الكاملة بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة في محافظات قنا والأقصر وأسوان، خلال شهري يوليو وأغسطس.

يأتي ذلك بناء على طلب ورغبة المستثمرين في محافظة الأقصر، ومبادرة "صيف في الصعيد" التي أطلقتها وزارة السياحة والآثار، لدعم وتنشيط حركة السياحة الثقافية في الصعيد خلال فترة الصيف.

ويدفع جميع السائحين الأجانب سعر موحد، وهو سعر تذاكر الطلاب الأجانب والذي يمثل ٥٠٪ من سعر التذكرة الكاملة؛ وبهذا القرار ستمنح نسبة التخفيض خلال شهر يونيو ويوليو وأغسطس من عامي 2020 و2021.

جدير بالذكر أن مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار، خلال اجتماعه السابق أواخر شهر يناير الماضي، كان قد اتخذ عددًا من القرارات لتشجيع برامج السياحة الثقافية وزيادة أعداد الزائرين بالمواقع الأثرية والمتاحف، وهي منح تخفض نسبة ٥٠٪ من أسعار تذاكر الأجانب الكاملة، وذلك بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة في محافظات قنا والأقصر وأسوان.

وتقرر فتح منفذ بيع فرعي جديد للتذاكر المجمعة للمواقع والمتاحف الأثرية بمتحف آثار الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، والمزمع افتتاحه خلال أيام، مما سيعمل على تسيير عملية شراء التذاكر على الشركات السياحة، بالإضافة إلى البدء في عملية التحول الرقمي لإيرادات وزارة السياحة والآثار مما يتيح خدمة الحجز الإلكتروني لتذاكر المتاحف والمواقع الأثرية، عن طريق استخدام شبكة الإنترنت وتطبيقات الهاتف المحمول، مما يساعد على تسهيل عملية الحجز وتقليل طوابير الانتظار على شباك حجز التذاكر بالمتاحف والمناطق الأثرية، كما سيتم أيضًا بيع المستنسخات والكتب الأثرية والسياحية من خلال تلك التطبيقات.

وجاء هذا القرار في إطار سعي القيادة السياسية لبناء قدرات الدولة وتطويرها من خلال المنظومة الآلية الموحدة للتحول الرقمي، الذي يُعد من أهم محفزات النهوض بالقطاع السياحي وخدمات الزائرين بالمواقع الأثرية والمتاحف والنمو الاقتصادي، وبناء اقتصاديات تنافسية ومتنوعة، وإقامة مجتمعات حديثة داعمة للمعرفة والابتكار وجاذبة للاستثمارات.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا