مدير متحف بلجراد تتطلع للتوقيع على مذكرة تعاون مع المتحف المصري الكبير

جانب من الزيارة
جانب من الزيارة

استقبلت مديرة المتحف الوطني في بلجراد "بويانا بوريتش برشكوفيتش" الوفد السياحي المصري برئاسة نائب وزير السياحة والآثار "غادة شلبي"، وبمشاركة سفير مصر لدى صربيا "عمرو الجويلي"، في إطار مشاركة مصر لأول مرة كدولة شريك في الدورة الـ 42 لمعرض بلجراد الدولي للسياحة.

وتفقدت نائبة وزير السياحة والآثار خلال الزيارة المقتنيات الأثرية يعود تاريخها إلى العصور الأولى حتي العصر الحديث، بما في ذلك القسم المصري المتضمن لمومياء وعدد من المقتنيات وتم افتتاحه العام الماضي بعد نقل المقتنيات من كلية الآثار بجامعة بلجراد. وأبرزت أهم المشروعات المتعلقة بالسياحة الثقافية لهذا العام، على رأسها افتتاح المتحف المصرى الكبير ونقل الموميات الملكية إلى المتحف الوطنى للحضارة المصرية.

من جانبها، عبرت مديرة المتحف الوطنى الصربى "بويانا بوريتش برشكوفيتش" عن تطلعها للتوقيع على مذكرة تعاون مع مركز الترميم بالمتحف المصرى الكبير، منوهة بأن المتحف خصص نشاطه الأول بعد تجديده في يوليو الماضى لندوة حول تقديم المصريات للجميع ، وبمشاركة مديرة المتحف المصرى والمشرف العام على المتحف الوطني للحضارة المصرية فى الافتتاح الرسمي ، بما يعكس علاقة تعاون مميزة تم إرساؤها حديثاً.

من جانبه، أشاد سفير مصر لدى صربيا "عمرو الجويلي" بالتعاون الوثيق مع المتحف المتوج باستضافة بحفل العيد القومي لمصر في ذكرى ثورة يوليو في ٢٠١٩.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا