وزيرة الصحة: الانتهاء من 75% من أعمال التطوير بمستشفى المبرة ببورسعيد

وزيرة الصحة ومحافظ بورسعيد خلال تفقد مستشفى المبرة
وزيرة الصحة ومحافظ بورسعيد خلال تفقد مستشفى المبرة

تفقدت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، ومحافظ بور سعيد اللواء عادل الغضبان، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية للتأمين الصحي الشامل د.أحمد السبكي، اليوم السبت 22 فبراير، أعمال تطوير ورفع الكفاءة الجارية بمستشفى المبرة إحدى مستشفيات المرحلة الثانية من منظومة التأمين الصحي الجديدة.


وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة د.خالد مجاهد، أن منظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة بورسعيد بدأت بـ 7 مستشفيات في مرحلتها الأولى، لافتا إلى أن المرحلة الثانية تتضمن مستشفيي المبرة، و30 يونيو " بحر البقر سابقا".

 وقال «مجاهد» إن الوزيرة تفقدت أقسام مستشفى المبرة المختلفة ومنها الطواريء والعناية المركزة للوقوف على أعمال التطوير الجارية وتجهيزات قسم الطواريء، حيث سيتم زيادة الطاقة الاستيعابية لأسرة الرعاية بالمستشفى إلى 16 سريرًا.

وأضاف "مجاهد" أن الوزيرة أشادت بمعدلات التنفيذ حيث تم الانتهاء من 75% من أعمال التطوير، من مشيرًا إلى أن  الوزيرة وجهت بسرعة الانتهاء من كافة الأعمال، وسرعة تسجيل المستشفي في هيئة الرقابة والاعتماد بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد.

وتابع أن الوزيرة حرصت على الاستماع لآراء المنتفعين والتعرف على مدى رضاهم عن مستوى الخدمة الصحية المقدمة، والذين أشادوا بالخدمة الطبية المقدمة، موجهةً بسرعة تذليل أي صعوبات وإزالة أي معوقات قد تواجه المنتفعين أثناء تلقيهم الخدمة الطبية. 

وأشار "مجاهد" إلى أن الوزيرة  شددت على تحديث أنظمة العمل، وإتباع المرجعيات العلمية للبروتوكولات العلاجية الحديثة، كما حثت الفريق الطبي بالمستشفى على ضرورة الاستمرار في التعلم الطبي المهني، موجهةً بتذليل كافة العقبات وتوفير الإمكانيات لهم في سبيل تقديم أفضل طبية للمرضى.
 

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا