وزير البترول يترأس اجتماع الجمعية العامة لشركة خالدة للبترول لاعتماد الموازنة

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

ترأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اجتماع الجمعية العامة لشركة خالدة للبترول لاعتماد الموازنة التخطيطية للعام المالى المقبل ٢٠٢٠ /٢٠٢١ والموازنة المعدلة للعام المالى الحالى ٢٠١٩/٢٠٢٠.
 

وذلك بحضور الجيولوجي أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ونوابه للاستكشاف والانتاج والسلامة وحماية البيئة والمهندس أسامة البقلى رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية ونوابه للعمليات والاستكشاف والانتاج وديفيد تشى نائب رئيس شركة أباتشى الأمريكية ومدير عام الشركة بمصر.

 

وأكد المهندس طارق الملا خلال الاجتماع أهمية الالتزام الكامل بتنفيذ المشروعات الجديدة فى مجالات الاستكشاف والانتاج للثروات البترولية طبقا للتوقيتات الزمنية المخططة موجها بسرعة الانتهاء من تحديث منظومة الأمن والسلامة وحماية البيئة ورفع كفاءة وقدرة البنية الأساسية بحقول الانتاج بالصحراء الغربية فى إطار برنامج تحسين أداء أنشطة الانتاج بمشروع تطوير وتحديث قطاع البترول وهو ما ينعكس إيجابا على تهيئة بيئة عمل آمنة ودعم جهود خفض تكاليف الانتاج البترولى من تلك المنطقة.

 

ومن جانبه أوضح المهندس سمير عبادى رئيس شركة خالدة للبترول أن موازنة العام المالى ٢٠٢٠ /٢٠٢١ تستهدف زيادة فى الاستثمارات التى سيتم ضخها وتقدر بقيمة ٧٩٢ مليون دولار كاشفا عن خطة لحفر ٨٠ بئرا خلال العام بواقع ٢٩ بئرا استكشافيا و ٥١ بئرا تنمويا إلى جانب عمليات إكمال وإعادة إكمال الآبار بهدف تحقيق معدلات انتاج تقدر بنحو ١٥٠ ألف برميل زيت خام ومتكثفات يوميا و ٧١٥ مليون قدم مكعب غاز طبيعى يوميا إلى جانب ١٣٥٧ برميل من البوتاجاز.

 

 

 

وأضاف أن خالدة تدرس تنفيذ برنامج للمسح السيزمي لمنطقتى خالدة القديمة وشرق شوشان للوقوف على الفرص البترولية بهما مشيرا إلى أن تنفيذ المشروع سيتحدد فى ضوء نتائج إعادة معالجة البيانات السيزمية التى سيتم تنفيذها لمساحة تزيد عن ٤ آلاف كم ٢.

 


وعن الموازنة المعدلة للعام المالى الحالى ٢٠١٩/٢٠٢٠ أوضح رئيس خالدة للبترول أنها تتضمن ٧٣٢ مليون دولار استثمارات مستهدفة بزيادة ٨٠ مليون دولار لحفر ٦٧ بئرا بواقع ٣٠ بئرا استكشافيا و ٣٧ بئرا تنمويا لإنتاج الزيت الخام والغاز إلى جانب عمليات إعادة اكمال الآبار ، وأضاف أنه تم انجاز العديد من المشروعات والأنشطة خلال النصف الأول من العام المالى الحالى تشمل حفر ٣٠ بئرا استكشافيا وتنمويا لدعم الاحتياطيات والانتاج من الزيت الخام والغاز لافتا إلى أن أبرز الاكتشافات التى تحققت هى البئر بركات العميق بمعدلات إنتاج أكثر من ٤٠ مليون قدم مكعب يوميا من الغاز الطبيعى .

 


وأشار إلى إنجاز العديد من المشروعات لتطوير البنية الأساسية والتسهيلات اللازمة للإنتاج من أبرزها الانتهاء من إقامة خط الغاز بات – إبريس قبل الموعد المخطط وتطوير حقول جاد للغاز من خلال نقل وعاء فصل الغازات ، هذا بالإضافة إلى نقل وتركيب توربينة توليد طاقة كهربائية من منطقة كهرمان لمنطقة كلابشة ومن المخطط خلال العام المالى 2019/2020 الانتهاء من مد خط غاز بركات العميق وجاري العمل فى مشروع زيادة القدرة الكهربية المولدة من محطة الكهرباء المركزية بكلابشة للعمل على تقليل استهلاك الوقود ومن ثم المساهمة فى خفض تكلفة انتاج البرميل، وجارى تنفيذ عدة مشروعات بمنطقة انتاج كلابشة تشمل مشروع المرحلة الثانية من تطوير تسهيلات انتاج المنطقة لزيادة طاقة تخزين الخام، والمرحلة الثالثة من تطوير تسهيلات الانتاج بالمنطقة والتى تتيح استرجاع غازات الشعلة إلى جانب مشروع للتخلص الآمن من المياه المصاحبة بالمنطقة.

 

ومن المخطط البدء في تطوير محطات خبري وأم بركة لرفع الطاقة الاستيعابية لمعالجة الخام المنتج ، وعن تنفيذ خطة رفع كفاءة منظومة السلامة والصحة المهنية بحقول انتاج خالدة أوضح أنها تولى اهتماما بالغا بالسلامة والصحة المهنية وأن تكون العمليات آمنة فى ظل منظومة متكاملة ومتوافقة مع الإجراءات والتطبيقات القياسية للسلامة والصحة المهنية وحماية البيئة ، ومن أهم الاجراءات التى تمت خلال العام المالى الحالى وضع وتطبيق إجراءات للتحرك الآمن للحفارات بمشاركة شركات الحفر والهيئة العامة للبترول بالإضافة إلى تحسين منظومة إدارة المقاولين.

 

 

 

 

 

 

 


 

احمد جلال

جمال الشناوي