«باب النجار مخلّع».. مراكز تدريب القوى العاملة «خارج الخدمة»

«باب النجار مخلّع».. مراكز تدريب القوى العاملة «خارج الخدمة»
«باب النجار مخلّع».. مراكز تدريب القوى العاملة «خارج الخدمة»

- الورش مغلقة بمركز الشرابية.. ودورة فقط للتبريد والتكييف يحضرها 12 فردًا

- مركز بولاق مهمل ودار عليه الزمن.. وفاصل زمني طويل بين الدورات

- «القوى العاملة»: الأزمة في المخصصات المالية.. وتحديث 76 ورشة هذا العام

- اللجنة الوطنية لمكافحة الهجرة تعرض المساهمة بدعم مالي لتطوير المراكز

 

ليل نهار تخرج علينا وزارة القوى العاملة ببيانات حول دورات التدريب التي تنظمها لتدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل بالداخل والخارج، كما عقدت الوزارة العزم على المشاركة في مبادرة «مراكب النجاة» بالاشتراك مع وزارتي الهجرة والتضامن، لتدريب الشباب لسوق العمل لمواجهة الهجرة غير الشرعية.

لكن الواقع يبدو مختلفا؛ فمن خلال جولة «بوابة أخبار اليوم» على مركز التدريب المهني الوحيد التابع للوزارة بمحافظة القاهرة في منطقة الشرابية (مركز تدريب شهداء الكتيبة 103 صاعقة) وكذا مركز تدريب مهني بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، وجدنا غالبية الورش مغلقة ولا يوجد بها متدربين ولا تعمل مطلقا، فقط يتواجد بعض الموظفين الذين جلسوا يتسامرون فيما بينهم وتركوا مكاتبهم حتى أننا تجولنا داخل المكاتب بحرية تامة وقمنا بتصويرها خالية من الموظفين، وبالكاد تنظم تلك المراكز دورة واحدة لبضعة شباب على التبريد والتكييف.

أيضا خلال جولتنا مع محمد سعفان وزير القوى العاملة في محافظة البحيرة وأثناء افتتاح مركز تدريب حوش عيسى عقب إطلاق مبادرة «مراكب النجاة» لمواجهة الهجرة غير الشرعية في تلك المحافظة الشهيرة بتلك الظاهرة؛ وجدنا أن المركز يمتد على مساحة شاسعة وتم تجهيزه جيدا والإنفاق على بنائه، لكن واقع الورش أنه لا يوجد سوى بعض الفتيات يتمرن على مهنة الخياطة، ما يثير علامات استفهام حول كيفية مواجهة الوزارة للهجرة غير الشرعية لشباب البحيرة في ظل الاكتفاء بتدريب مجموعة فتيات على مهنة الخياطة! وهل الفتيات يهاجرن عبر المراكب ويبتلعها البحر؟!

مركز تدريب الشرابية بالقاهرة

هنا في منطقة الشرابية حيث يوجد مركز التدريب الوحيد التابع لوزارة القوى العاملة، وقد امتد على مساحة كبيرة من شارع مهمشة، وبارتفاع 4 طوابق، وتم تجهيزه بورش اللحام، وأجهزة منزلية، وتفصيل وخياطة، وتبريد وتكييف، وميكانيكا سيارات، ودش، وصيانة المحمول، فيما تم طلاءه وتحديثه تمهيدًا لافتتاحه في قادم الأيام كما أعلنت الوزارة في بيان لها.

دخلنا إلى مركز التدريب (بعد إخفاء هويتنا الصحفية) حيث توجد في الدور الأرضي ورشة اللحام، وإذ يوجد موظف سألناه عن موعد افتتاح ورشة التدريب على اللحام؛ فأجاب أنها غير متاحة حاليا ولا يوجد متدربين عليها الآن، ولا يعلم موعد افتتاحها، صعدنا إلى ورشة الخياطة، وتحدثنا مع موظفة تدعى (عفاف) فأجابت أن الموعد القادم لعقد ورشة الخياطة لن يقل عن 4 شهور، وطالبتنا بصورة بطاقة الفتاة التي ترغب في التدريب وصورة الموهل، وبعض الأوراق للالتحاق بالورشة غير المعروف موعدها.

تجولنا في المبنى بحرية تامة، إذ بدا خاليا من الموظفين حتى أننا فتحنا مكتب الموظف المختص بورشة صيانة المحمول والتقطنا صور للمكتب خاليا، أما الورشة نفسها فمغلقة بقفل، وعلى شاكلتها ورشة الدش والأجهزة المنزلية، وبالمثل ورشة الكمبيوتر، ومعمل اللغات.

غالبية الورش مغلقة ولا يوجد موظفين يسجلون أسماء الراغبين في الالتحاق بها، ولم نجد سوى ورشة منعقدة حاليا على التبريد والتكييف جلس فيها مدرب والتف حوله نحو 12 شابًا يعلمهم على مجموعة أدوات، وطلبنا منه التسجيل في الدورة القادمة فأجاب أنها ستكون في شهر يونيو القادم أي بعد نحو 4 شهور ويزيد، ما يشير إلى تباعد الدورات عن بعضها البعض إذ ينقضي العام مثلا ولا ينظم المركز سوى ورشتين فقط بهذه الحسابات والتباعد الزمني الكبير.

على جنبات الورش والمكاتب انتشرت اللافتات التي توضح أن المتدرب يحصل على بدلة للتدريب، ويمنح مبلغ 10 جنيهات بدل انتقال يوميًا، ويحصل المتدرب بعد اجتياز الدورة على شهادة، فضلًا عن التأمين على المتدرب أثناء فترة التدريب.

سألنا سكان المنطقة المحيطة بالمركز فوجدنا أنهم ليس لديهم عِلم بأن المركز ينظم دورات للتدريب على الحرف المختلفة، ما يطرح علامات استفهام حول تسويق وزارة القوى العاملة لتلك الدورات، وإذ أن السكان المحيطين لا يعلمون شيئا عن الورش فما بال أهالي المناطق الأخرى في القاهرة!

مركز تدريب بولاق الدكرور        

خيبة أمل عميقة تشعر بها فور ترك مركز تدريب القوى العاملة الوحيد بالقاهرة وحال الورش المغلقة فيه وتملأ رأسك التساؤلات حول جدوى ما تم إنفاقه عليه من مبالغ ضخمة لتحديثه، لنتجه إلى مركز تدريب بولاق الدكرور في الجيزة، وبعد رحلة طويلة من السير للوصول له في شارع آل عامر المتفرع من شارع همرفست ببولاق، تجده مبنى مكون من طابقين بخلاف الدور الأرضي، وذات مبنى قديم متهالك، تدخل إليه فلا موظف للأمن أو الاستقبال يسألك أين وجهتك؟

تدخل من البوابة لتجد فناءً واسعًا يشبه فناء المدارس ويزيد في المساحة، وهناك في الآخر جلس 6 موظفين أسفل شجرة يستمتعون بأشعة شمس شتاء فبراير، طلبنا منهم التسجيل في الدورات والورش (بعدما أخفينا هويتنا) فرفضوا تسجيل الاسم وطلبوا المجيء في الصباح الباكر، سألنا عن الورش المتاحة حاليا فلم تكن سوى ورشة التبريد والتكييف وقد قطعوا شوطًا طويلًا فيها، والورشة القادمة من ذات الحرفة ستكون بعد 3 شهور، أما ورشة الخياطة فليست متاحة حاليا وإذا رغبت عليك تقديم الأوراق اللازمة (2 صورة للمؤهل الدراسي، 2 صورة شهادة الميلاد، 2 صورة شخصية، 2 صورة بطاقة ولي الأمر، 2 صورة للموقف من التجنيد، ملف أو دوسيه بلاستيك).

أما الورش فتبدو مغلقة ولا يوجد بها مدربين ولم نلاحظ أي متدربين يترددون على المركز، والحركة به هادئة ساكنة به.

تخرج من المركز والتساؤلات تدور في ذهنك أين ذهبت بيانات وزارة القوى العاملة حول تطوير مراكز التدريب الثابتة، وها هو حال مركز تدريب كبير في محافظة الجيزة التي تعد من أكبر المحافظات وأكثرها سكانا وفي حاجة ماسة لتدريب شبابها وتأهيلهم لفرص العمل.

رد «القوى العاملة»          

كان لابد أن ننقل الصورة لوزارة القوى العاملة وبالتحديد الإدارة المركزية للتدريب المهني، فيقول المهندس أيمن قطامش رئيس الإدارة المركزية للتدريب المهني، إن الأزمة تكمن في المخصصات المالية والموافقات المالية حتى يتم تطوير المهن والمعدات.

وأشار «قطامش»، إلى أن الوزارة تركز على تحديث المهن نفسها، فلم تعد مثلا ورش ميكانيكا السيارات بشكلها التقليدي بل يتم تطويرها، موضحا أن الوزارة ليس بإمكانها تطوير المراكز في وقت واحد ولكننا بدأنا بمركز تدريب الشرابية ونواصل العمل في الأقصر وأسوان ونتحرك في أكثر من محافظة، مؤكدًا أنه نحو 76 ورشة يجرى العمل عليها هذا العام.

ولفت إلى أن مركز تدريب بولاق سيأتي عليه الدور لتطويره، ونهتم بتطوير الورش وتشغيلها، مضيفًا أن الورش التي لا تعمل داخل المراكز ولا يوجد بها تدريب فبسبب الخطة المالية التابعة لوزارة المالية وهى ما تصرف لنا مبلغًا محددًا لا نستطيع الإنفاق أكثر منه.

أما عن الفاصل الزمني الطويل بين الورش المنعقدة للتدريب، فيوضح أن هذا الأمر سيتم التغلب عليه في الخطة الجديدة ولن يزيد الفاصل الزمني عن شهرين، فضلا عن زيادة التكلفة المقررة، مؤكدًا أن وزير القوى العاملة وعد بزيادة الأموال المخصصة من وزارة المالية خلال الفترة القادمة.

دعم مالي لتطوير المراكز

كان وزير القوى العاملة محمد سعفان، قد التقى السفيرة نائلة جبر رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، لبحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين فيما يتعلق بتدريب الشباب الراغب في الهجرة بشكل رسمي لضمان كافة حقوقه للمساهمة في مواجهة ظاهرتي الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر باعتبارهما من أولويات الحكومة.

واستعرض الوزير خطة وزارة القوي العاملة في تطوير مراكز التدريب المهني التابعة لها بمديريات القوى العاملة بالمحافظات والتي تصل إلى 38 مركزًا ثابتًا، على مستوى 27 محافظة، مشيراً إلى أنه تم إعادة تأهيل 7 مراكز للتدريب المهنى، فضلا عن تطوير وتحديث 13 وحدة تدريب متنقلة، وتم إطلاق 8 منها تجوب القرى والنجوع لتدريب كل راغب في التدريب في محل إقامته فى إطار مبادرة "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس السيسى لدعم الأسر الأكثر احتياجًا، وذلك من خلال مبادرة الوزارة "مهنتك مستقبلك" للتدريب المهنى على مهن التفصيل والخياطة والسباكة والتركيبات الكهربائية، وسيتم قريبا إطلاق خمس وحدات تدريب متنقلة من أجل زيادة عدد الوحدات إلى 13 وحدة تصل إلى القرى والنجوع المختلفة.

وعرضت السفيرة نائلة جبر تقديم خدمات اللجنة الوطنية للوزارة من خلال تطوير وتحديث مراكز التدريب الثابتة والوحدات المتنقلة التابعة لها من خلال المنح التي تصل إليها، لتدريب الشباب على الوظائف المتوفرة في سوق عمل الدولة المراد التهجير لها حتى يتيح لهم الحصول على فرصة العمل فور وصولهم للدولة المتجهين إليها، فضلًا عن التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، مؤكدة  أن الهدف الأكبر للجنة هو توفير فرص عمل للشباب داخل بلادهم لعدم الاتجاه للهجرة غير الشرعية.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا