فيديو| ليلى سالم: جدتي ماتت بالسرطان وبيتها تحول لمستشفى «بهية»

ليلى سالم
ليلى سالم

تروي ليلى سالم حفيدة السيدة "بهية"، قصة جدتها وتجربة إصابتها بسرطان الثدي وسفرها خارج مصر للعلاج؛ وعن أمنيتها أن تجد كل سيدة في مصر العلاج الذي تحتاجه من غير أي مقابل.

وعن فكرة مستشفى بهية، أوضحت أنه بعد وفاتها قررت عائلتها بتحويل الفيلا التي يمتلكوها إلى مستشفى بهية لعلاج سرطان الثدي للسيدات دون مقابل أو تفرقة.

ويذكر أن، بهية وهبي، هي حرم المهندس حسين أحمد عثمان أصيبت بالسرطان ولاحظت مدي معاناة السيدات من الأسر الفقيرة في تحمل نفقات العلاج الباهظة، وكانت سبب في انقاذ حياة سيدات مصر.


 

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا