إطلاق مبادرة «سيدات مصر» لتخفيض مدة قوائم الانتظار بمستشفى بهية 

صورة من المؤتمر
صورة من المؤتمر

أطلقت د. مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة اليوم مبادرة "سيدات مصر" لتخفيض مدة قوائم الانتظار بمستشفى بهية للإكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدى بالمجان في الفترة من 18 فبراير الجاري حتى 18 مارس القادم والتى تتزامن مع احتفالات عيد الأم، وذلك  بمشاركة أعضاء وعضوات المجلس وعدد من الشخصيات العامة.

وأكدت د. مايا مرسي أن ملف صحة المرأة المصرية يلقي اهتماما كبيرا من جهات الدولة، مشددة على ضرورة التكاتف مع الدولة لرعاية صحة المرأة المصرية.

وأوضحت أن  مستشفى بهية للإكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدى ستكون البداية، حيث أن اليوم يشهد اطلاق مبادرة لتخفيض مدة قوائم الانتظار بالمستشفى وذلك للإطمئنان على أكبر عدد ممكن من السيدات وتقديم خدمات العلاج المختلفة لهن خلال أقصر مدة زمنية ممكنة .

وأكدت أن الاحتفال بعيد الأم هذا العام سيكون مختلفا، حيث أنه يبعث رسالة طمأنة إلى كل أمهات مصر، موضحة أن هذه المبادرة تتزامن مع الاحتفال بعيد الأم وتستهدف تقليل قوائم الانتظار من 45 يوم إلى 21 يوم ، وذلك بتكلفة تقدر ٢١ مليون جنيه لكى تحتفل كل أم بعيدها وهى مطمئنة.

كما ناشدت رئيسة المجلس القومى للمرأة كل أمهات مصر أن يعلموا أولادهن أهمية دورهم في خدمة الوطن وخدمة من حولهم، متمنية أن تقوم الأمهات بحث أبنائهن على أن تكون هدية عيد الأم هذا العام هو تبرعهم لمستشفى بهية من أجل المساهمة في الإطمئنان على صحة كل أم مصرية.

وأشارت د. مايا مرسي إلي أنها تعتبر نفسها أحد حفيدات بهية وجزء من هذا الصرح العظيم الذى يخدم المرأة المصرية، مؤكدة أن المجلس و فروعه فى جميع المحافظات يعمل على تقديم  كل الدعم لمستشفى بهية لرعاية المرأة في المحافظات .  

من جانبها أكدت د. أحلام حنفي عضوة المجلس ومقررة لجنة الصحة أن الرئيس السيسي أكبر داعم للمرأة المصرية، مضيفة أن مبادرة دعم صحة المرأة المصرية كانت استمرارا لدعم الرئيس لتمكين المرأة فى جميع المجالات. 

وأوضحت د. نسرين البغدادي عضوة المجلس ومقررة لجنة التدريب أنها شعرت بالقوة والتآلف بمجرد وجودها داخل المستشفى، وطالبت بدعوة صناع الدراما والقائمين عليها لتجسيد الصعاب التى يعيشها مريض السرطان فى الأعمال الدرامية .

فيما أكدت دينا حسين عضوة المجلس ومقررة لجنة الشباب سعادتها بوجودها داخل هذا الصرح العظيم، مشددة على أنها سوف تقوم بإقناع جميع زملائها والمحيطين بها للمشاركة فى هذه المبادرة الهامة ودعم مستشفى بهية.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا