غداً.. «بيت العائلة» يعقد ورشًا تدريبية للوعاظ حول «تقوية الترابط الأسري»

بيت العائلة
بيت العائلة

يعقد بيت العائلة المصرية، غدًا الاثنين، ورشًا تدريبية تحت عنوان "لأني أب"، تهدف إلى تدريب مجموعة من الوعاظ والقساوسة على أفضل أساليب تقوية الترابط الأسري، من خلال التوعية بدور الأب في رعاية الأسرة وتقويمها، بالإضافة إلى طرق تنمية الوعي المجتمعي بأهمية تفعيل القيم المشتركة بين الأديان، من أجل استعادة منظومة القيم في المجتمع المصري.

 

وتستمر فعاليات الورش التدريبية لمدة ثلاثة أيام من 17 إلى 20 فبراير2020م، بأحد الفنادق بالقاهرة، يحاضر فيها خبير أجنبي في مجال العلاقات الأسرية، بمشاركة 75 واعظًا من الأزهر الشريف و75 قسيسًا من مختلف الطوائف المسيحية في مصر، بالإضافة إلى عدد من رجال الدين المسلمين والمسيحيين.

 

ويهدف بيت العائلة المصرية، الذي تم إنشاؤه في أكتوبر 2011 بمبادرة من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إلى الحفاظ على النسيج الوطني للأمة المصرية، والتصدي لكل محاولات بث الفرقة بين أبناء الوطن، من خلال العمل على ترسيخ وتفعيل القيم المشتركة العليا، مثل المواطنة والتسامح والتعايش بين أبناء الوطن في الداخل والخارج.

 

 

 

 

 


 

احمد جلال

جمال الشناوي