وزير البيئة تنفي تعطيلها للاستثمار الأجنبي بشأن مشروع تحويل المخلفات لطاقة

وزيرة البيئة ياسمين فؤاد
وزيرة البيئة ياسمين فؤاد

قال الدكتور محمد الباز إن الأزمة التي فجرها أمس بشأن الشركة الايطالية التي جاء بها مستثمر سعودي وقدم عرضًا لتدوير المخلفات وتم تعطيلها عمدًا من وزيرة البيئة، لها تفاصيل جديدة خاصة أن الوزارة أرسلت ردًا يفيد بأن لا أزمة لديها وأنها لا تعطل الاستثمار.

 

وقالت وزيرة البيئة ياسمين فؤاد، إن منظومة تدوير المخلفات مفتوحة لمشاركة القطاع الخاص، لكن مقترح الشركة محل القضية كان تحول تحويل القمامة لطاقة، وعلى الدولة وضع التعريفة لهذا الأمر بقرار من مجلس الوزراء وبإجماع وزارت مختلفة وليست البيئة فقط، لافتة إلى أنها أعلمت الشركة بذلك.

 

وأوضحت الوزيرة فى مداخلة هاتفية ببرنامج 90 دقيقة بقناة المحور على أنها عرضت على المستثمر حتى يتم وضع الاستقرار على التعريفة، اذا كان لديه مقترح لأنهم شركة حديثة النشأة في المجال، وبعدها جلسوا معنا لعرض المخطط لكنهم لم يحملوا أي خطة أو مخطط توضيحي أو حتى بروفايل عن الشركة، ورغم ذلك عرضوا تقنية جديدة لكنها لم يتم تجريبها ولم يتم التأكد مسبقاً من الأرقام الذي قدموها لنا.

 

وأكدت الوزيرة أن الأوراق ليست كل شئ في تنفيذ عملية تدوير المخلفات لطاقة أو وجود بديل، كما أن المستثمر لم يجري دراسة حتى فى أي محافظة سينفذها، وقمنا نحن كوزارة البيئة بعمل دراسة للجميع، وطلبنا منهم تعبئة نموذج لاختيار الأماكن المناسبة لمشروعاتهم، وبعد شهرين سننظر لها ونحققها.

 

وأشارت وزيرة البيئة إلى أنها لم تعطل أي استثمار لكي يعلم المستثمر كم سيدفع للدولة وكم سيأخذ منها، لكي يكون كل شئ مكتمل، وأنها على استعداد للتواصل مع الشركة والمستثمر من جديد.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا