ألمانيا تعتقل 12 رجلًا للاشتباه بضلوعهم في مؤامرة لليمين المتطرف

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أيدت محكمة ألمانية قرارًا أصدره الادعاء الاتحادي باعتقال 12 رجلًا للاشتباه بضلوعهم في مؤامرة لليمين المتطرف، للإطاحة بالنظام السياسي في البلاد، عن طريق تنفيذ هجمات تستهدف ساسة وطالبي لجوء.

وتم إلقاء القبض عليهم يوم الجمعة، ومن بينهم أربعة يشتبه بأنهم شكلوا منظمة إرهابية يمينية في سبتمبر الماضي، ويشتبه بأن الباقين قدموا للأربعة دعمًا ماليًا.

وقال الادعاء إن المشتبه بهم كانوا يخططون لمهاجمة ساسة وطالبي لجوء ومسلمين، وإن المحكمة الاتحادية أمرت يوم السبت بحبسهم على ذمة التحقيق.

وذكرت صحيفة "فيلت أم زونتاج"، اليوم الأحد 16 فبراير، أن المشتبه بهم، الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و50 عامًا، أطلقوا على جماعتهم اسم "دير هارت كيرن" (النواة الصلبة)، مشيرة إلى أنهم ألقي القبض عليهم في ست ولايات مختلفة.

وأظهرت لقطات لتلفزيون "رويترز" البريطاني المشتبه بهم وقد لف بعضهم أغطية على رؤوسهم، خلال اقتياد أفراد الشرطة، الذين ارتدوا أقنعة ودروعًا إلى المحكمة الاتحادية في كارلسروه، لحضور جلسة نظر قرار الادعاء باعتقالهم أمس السبت.

وقالت الصحيفة إن المحققين عثروا خلال المداهمات التي نفذوها لاعتقال المشتبه بهم على مخازن بها مواد يمكن استعمالها في إنتاج قنابل محلية الصنع.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا