«كسارة الجمجمة» تصل «النواب».. وبرلماني يطالب بمواجهة مجتمعية شاملة

 النائب جون طلعت
النائب جون طلعت

ناشد النائب جون طلعت، عضو لجنة الاتصالات بمجلس النواب، وزارة التربية والتعليم، بمتابعة توجيهاتها على مستوى المدارس بمختلف محافظات مصر، بشأن خطورة لعبة "كسارة الجمجمة" التي يمارسها الطلاب والمنتشرة بشكل إلكتروني، على تطبيق TikTok.

وأكد "طلعت"، في تصريحات صحفية اليوم الأحد، أن الوزارة لا يجب أن تكتفي بتوجيه كتاب دوري للمديريات، ولكن لابد من متابعة دقيقة على أرض الواقع بالتوعية وتفعيل التحذيرات من خلال الإذاعة المدرسية والمدرسين بالفصول، مشيرًا إلى أن الأسرة المصرية عليها دور موازي لهذه الجهود الحكومية، بتوعية أبنائهم وتحذيرهم من ممارسة هذه الألعاب الخطرة.

ولفت عضو مجلس النواب، إلى ضرورة التوعية المجتمعية من جانب رواد ومشاهير "السوشيال ميديا"، لما لهم من تأثيرات وانتشار واسع، مؤكدًا أن مواجهة مثل هذه الألعاب من المنبع وفي البداية أفضل بكثير من انتشارها بشكل أكبر بين  الأطفال والطلاب، ومن ثم يترتب عليها العديد من النتائج السلبية عليهم وعلى الأسرة، مثلما حدث جراء لعبة "الحوت الأزرق" التي انتشرت بنفس الطريقة العام الماضي.

وأشار "جون" إلى أن المسؤولية تقع على الجميع من أجل ضرورة الحرص على سلامة الطلاب وحمايتهم من خطورة هذه الألعاب الإلكترونية والبرمجيات، والتي تؤثر على حالتهم المزاجية وتدفعهم دائما لإيذاء أنفسهم أو إيذاء من حولهم، مع ضرورة الاهتمام بالأنشطة المدرسية التي تتلاءم مع كل مرحلة من مراحل التعليم المختلفة، ويتم تطبيقها مع الطلاب بكل جدية ونشاط.

وانتشرت خلال الآونة الأخيرة، لعبة "كسارة الجمجمة" بين الطلاب، من خلال التطبيقات الإلكترونية، حيث يستدرج طالبان أو طالبتان زميل أو زميلة ثالث، بحجة اللعب معهما من خلال قفزهم جميعًا معًا، وأثناء القفزة يقوم الزميلان على الأرض بعرقلة الآخر في الهواء فيقع على ظهره.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا