«الكفن» ينهي صلح عائلتي أولاد «عثمان وسليم» بالمنيا

الكفن ينهي صلح عائلتي أولاد "عثمان وسليم" بالمنيا
الكفن ينهي صلح عائلتي أولاد "عثمان وسليم" بالمنيا

أنهي الكفن خصومة ثأرية بين عائلتي "أولاد عثمان " طرف أول ،وعائلة أولاد "سليم "طرف ثانى بقرية قرارة بمركز مغاغة شمال المنيا، بتقديم الطرف الثاني كفنا للطرف الأول.

 

تدخل لإنهاء الصلح كل من : اللواء خالد محمد عبدالله و اللواء أحمد فاروق، والحاج سعيد حسب الله بدر، بالتنسيق مع المقدم عمر عامر، رئيس مباحث قسم شرطة مغاغة تحت إشراف اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا، ومفتش مباحث الشمال العميد حمدى رفعت،تم الاتفاق على العفو وتقبل الكفن، وسط حضور ذوي الطرفين وأهالي القرية وحشد من أبناء مركز مغاغة.

 

تعود أحداث الواقعة إلى 25 عاما، حيث نشبت مشاجرة بين طرفين من أبناء عائلة أولاد عثمان وأولاد سليم ، أسفرت عن وفاة شخص من عائلة أولاد عثمان.

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا