«العيسى» يناقش مبادرات العالم الإسلامي مع رئيس الوزراء الكرواتي

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

استقبلت رئيسة كرواتيا كوليندا غرابر كيتاروفيتش، في القصر الجمهوري، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، وجرى استعراض فرص التعاون لتعزيز قيم التسامح والتعايش.


وأكد الشيخ العيسى، على رسالة الرابطة للمجتمع الإنساني نحو الالتزام بمبادئ السلام والتعايش ونبذ كافة أشكال التطرف، حيث ثمنت الرئيسة الكرواتية رسالة الرابطة وأعمالها حول العالم وخاصة مبادرتها في تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب من أجل عالم أكثر تفاهما وسلاما ومجتمعات أكثر وئاما واندماجا، وأبدت موافقتها على رئاسة مركز التواصل الحضاري الذي أوصى به إعلان مؤتمر زغرب حول «الأخوة الإنسانية لتعزيز الأمن والسلام».


والتقى بدولة رئيس وزراء كرواتيا، أندريه بلينكوفيتش في مقر رئاسة الوزراء، واستعرض معه مجالات العمل المشترك في إطار تنفيذ الخطط والمبادرات التي تطلقها الرابطة لترسيخ قيم الوئام الديني والوطني.


واجتمع العيسى، برئيس مجلس النواب الكرواتي غوردن ياندروكوفيتش، في مقر المجلس حيث بحث معه مجالات التنسيق بين المجلس والرابطة في المهام ذات الاهتمام المشترك وخاصة ما يتعلق بحقوق وواجبات الأقليات.


والتقى بالأئمة العاملين في كرواتيا وبرئيس المركز الإسلامي الثقافي؛ وألقى كلمةً في المركز أثنى فيها على أوضاع المسلمين في كرواتيا، الذين يتمتعون بكافة حقوق المواطنة دون تمييز.


وفي الأبرشية الكرواتية، عقد الدكتور العيسى اجتماعا مع الأساقفة القائمين عليها واستعرض معهم مجالات التعاون المشترك.


واستجاب لدعوة عمدة زغرب السيد ميلان بانديتش لزيارة بلدية العاصمة، الذي ثمّن جهود الرابطة في دعم السلام والتعايش حول العالم وتعميق العلاقات بين الأمم والشعوب.


 



 
 
 

 

ترشيحاتنا