بعد إعلان عن أول حالة كورونا بمصر.. «صحة القليوبية» ترفع درجة الاستعداد

 الدكتور حمدي الطباخ
الدكتور حمدي الطباخ

أعلن الدكتور حمدي الطباخ، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، رفع درجة الاستعداد، خاصة بعد ظهور أول حالة لفيروس كورونا في مصر.

ترأس الدكتور حمدي الطباخ، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، لجنة تفتيشية من مديرية الصحة للمرور على مستشفى حميات بنها، وذلك للإطلاع على سير العمل في جميع الأوقات المختلفة خاصة في غضون رفع درجة استعداد مديرية الصحة بالقليوبية للتصدي لفيروس كورونا المستجد َ.

وقد أثنى على المجهود الكبير المبذول للوصول بالمستشفى إلى هذا المستوى في تقديم الخدمات الصحية للمواطنين مع التوسعات المستمرة بالمستشفى، فقد تم مؤخرا التوسع في قسم الأطفال بالمستشفى ليسع ٣٠ سريرا في طابقين متتاليين وقد سبق أن تم افتتاح العناية المركزة الخاصة بالأطفال سعة ٦ أسره.

وطلب وكيل الوزارة من الجميع بذل المزيد من الجهد، خاصة وأن المستشفى هي المستشفى الأم بالقليوبية وتعد حائط الصد الأول ضد الأمراض المعدية شديدة الخطورة، وجدير بالذكر أن قسم العزل بالمستشفى يتكون من ٤ غرف تشكل ٨ أسره بالإضافة إلى غرفة العزل في العناية المركزة .

يذكر أن أعلنت وزارة الصحة والسكان، ومنظمة الصحة العالمية، الجمعة 14 فبراير، اكتشاف أول حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا المستجد داخل مصر لشخص "أجنبي".

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة نجحت في اكتشاف اول حالة شخص أجنبي مصاب بفيروس "كورونا" بفضل الخطة الاحترازية الوقائية التي تطبقها الوزارة من خلال تفعيل البرنامج الإلكتروني لتسجيل ومتابعة القادمين من الدول التي ظهرت بها إصابات بفيروس كورونا المستجد ومن خلال الفرق الوقائية التي تتابعهم على مدار الساعة، مشيرًا إلى أنه تم إجراء التحاليل المعملية للحالة المشتبه فيها والتي جاءت نتيجتها ايجابية للفيروس، ولكن بدون ظهور أى أعراض مرضية.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا