الأمم المتحدة تتعهد بدعم خطة سلام فلسطينية إسرائيلية على حدود ما قبل 1967

أنطونيو جوتريش
أنطونيو جوتريش

علقت الأمم المتحدة على ما أعلن عنه اليوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول خطة السلام في الشرق الأوسط.

وقال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة في بيان تلاه بعد إعلان الولايات المتحدة عن خطتها للسلام في الشرق الأوسط، إن الأمين العام أنطونيو جوتيريش يتعهد بمساعدة إسرائيل والفلسطينيين على التوصل إلى سلام قائم على قرارات المنظمة الدولية والقانون الدولي والاتفاقات الثنائية ورؤية الدولتين بناء على حدود ما قبل 1967.

وألقى ترامب كلمة اليوم الثلاثاء بحضور رئيس وزراء تصريف الأعمال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للإعلان عن "خطة السلام" المقترحة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال ترامب في مستهل كلمته اليوم إسرائيل تخطو خطوة كبيرة نحو السلام.

وأكد الرئيس الأمريكي أن "خطة السلام المقترحة بين الإسرائيليين والفلسطينيين هي مسار قوي للأمام".

وقال ترامب، في كلمة ألقاها بالبيت الأبيض اليوم الثلاثاء تضمنت تفاصيل خطته للسلام في الشرق الأوسط إن خطته المقترحة للسلام "مختلفة بشكل جوهري عن خطط الإدارات الأمريكية السابقة".

وأضاف ترامب "الشعب الفلسطيني يستحق حياة أفضل بدلاً من أولئك الذين يستغلون وضعه من أجل نشر العنف والإرهاب".

وقال ترامب إن نتنياهو أبلغه بأن خطته المقترحة أساس للتفاوض المباشر.

وفي وقت لاحق لذلك نشر خريطة على حسابه الرسمي في "تويتر" لما أسماه "دولة فلسطين المستقبلية".

ونشر ترامب الخريطة، وعلق عليها باللغة العربية "هذا ما قد تبدو عليه دولة فلسطين المستقبلية بعاصمة في أجزاء من القدس الشرقية".

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا